بعد شهر من الحصار حكومة الوفاق الليبية تبسط سيطرتها على قاعدة الوطية العسكرية

تمكنت حكومة الوفاق الليبية من بسط سيطرتها الكاملة على قاعدة الوطية الجوية ، وبذلك تكون قواتها قد ثبتت علو كعبها على أهم القواعد الجوية في المنطقة الغربية لليبيا .

وقد تمت السيطرة على القاعدة بعد هجوم جوي بطائرات مسيرة بدأ فجر يوم الاثنين واستمر، ثم تبعه تقدم بري من خمسة محاور، انتهى باقتحامها وإحكام قبضتها عليها .

وقد بثت قنوات تلفزيونية مشاهد من داخل القاعدة بعد تحريرها من ميليشيات حفتر. حيث بدت آثار القصف والدمار واضحة على مرابض الطائرات ومخازن الأسلحة والذخائر، كما ظهرت آثار القصف على “الدشم” العسكرية التي بُنيت بالإسمنت والخرسانة المسلحة .

وخلال المعارك تجلَّت فعالية الطيران المسير التركي الذي زوَّدت به حكومة الوفاق ، إذ نجحت هذه الطائرات في تدمير منظومة دفاع جوي روسي من نوع “بانستير” كانت جاهزة للتشغيل، كما  تمكنت قوات الوفاق من الاستيلاء على منظومة مماثلة في الهجوم ، ونقلتها فورًا لمدن الساحل الغربي .

وأكدت مصادر عسكرية أن قوات حفتر التي كانت مرابطة في القاعدة انسحبت إلى مدينتي الزنتان والرجبان الجبليتين (جنوب قاعدة الوطية)، بعد ست سنوات من السيطرة على القاعدة الإستراتيجية .

زر الذهاب إلى الأعلى