من نحن

يؤمن المورد بأهمية وسائل الإعلام الحرة، ودورها المباشر في تشكيل الوعي الفكري، وتعزيز ثقافة الحوار، في زمن تحوّلت فيه وسائل الإعلام إلى دمى متحركة في أيدي الأنظمة الاستبدادية، عاجزةً عن التحرر من تأثير النفوذ السياسي أو التبعية الاقتصادية.

انطلاقًا من تلك الرؤية، وإيمانًا بحقنا في امتلاك “مورد إعلامي حر ومستقل”، تأسست منصة المورد مع بداية عام 2020، على أمل أن تغدو ذات يوم نموذجًا فريدًا للتجربة الإعلامية العربية، بعيداً عن البروباغاندا وتلميع صور أصحاب النفوذ سياسيًا كان أم ماليًا.

إلى جانب تغطية الأخبار السياسية وما يجري من أحداث في الشارعين العربي والدولي، يهدف المورد إلى إنتاج محتوى عربي متميز وأكثر إبداعًا في مجالات الصحة والفن والتكنولوجيا، يضاهي ما تقدمه أقوى المواقع عالميًا.

زر الذهاب إلى الأعلى