هجوم صاروخي استهدف المنطقة الخضراء ببغداد والمتهم أذرع إيران في العراق

تحدثت وكالة الصحافة الفرنسية عن وقوع هجوم صاروخي استهدف المنطقة الخضراء في العاصمة العراقية بغداد، في حين لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن العملية.

الهجوم الخامس في هذا الشهر

سمع دوي ثلاثة انفجارات تبعه صوت صفارات الإنذار، وذلك إثر هجوم صاروخي استهدف المنطقة الخضراء في بغداد، ويأتي هذا الهجوم بعد عدة هجمات استهدفت المنطقة الشديدة التحصين، والتي تقع في داخلها السفارة الأمريكية ومقرات البعثات الدبلوماسية الأجنبية، في حين لم يتم الإبلاغ عن حدوث إصابات إثر الهجوم.

عمليات سابقة

لم يكن الهجوم الصاروخي الذي استهدف المنطقة الخضراء ببغداد هو الأول من نوعه، فقد شهد يوم 13 حزيران من العام الجاري هجوم صاروخي استهدف قاعدة عسكرية شمال بغداد تتمركز فيها قوات التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية، في حين ضرب صاروخان مجمع مطار بغداد الدولي وسقط آخر قرب مقر السفارة الأمريكية في بغداد.

وفي عام 2019 شُن أكثر من 30 هجومًا ضد القوات الأمريكية في العراق.

اتهام مليشيات ايران

عنصران من ميليشيا ابي الفضل العباس العراقية
عنصران من ميليشيا ابي الفضل العباس العراقية

جددت الولايات المتحدة الأمريكية اتهامها لأذرع إيران في العراق، وقالت إنها المسؤولة عن الهجمات الصاروخية التي تتعرض لها المنطقة الخضراء والقواعد العسكرية التي تتواجد فيها قوات التحالف الدولي الذي تقوده، وخصوصاً بعد التوتر الذي ساد المنطقة عقب قيام قوات أمريكية خاصة باغتيال قائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني على الأراضي العراقية في شهر كانون الثاني من العام الجاري.

مباحثات أمريكية عراقية

عقب قيام الولايات المتحدة الأمريكية باغتيال قاسم سليماني، زادت حدة الهجمات الصاروخية التي تستهدف المناطق الأمنية في العاصمة بغداد، وقد بلغ التوتربين البلدين حدته بقيام نواب شيعة يتبعون لإيران بالتصويت على قرار يقضي بإخراج قوات التحالف من العراق في تحدٍ واضح للإدارة الأمريكية التي هددت بدورها بفرض عقوبات اقتصادية على العراق.

في حين انطلقت مباحثات أمريكية عراقية في 11 من الشهر الجاري  لتخفيف التواجد العسكري الأمريكي في العراق، حيث وعدت أمريكا بتقليص الوجود العسكري لها مع التزام الحكومة العراقية بحماية المواطنين الأجانب والبعثات الدبلوماسية والعسكرية.

زر الذهاب إلى الأعلى