الشرطة الاسرائيلية تقتل شابا فلسطيني واستنكار اممي وتظاهرات لليسار الاسرائيلي

اطلقت الشرطة الاسرائيلية النار على شاب فلسطيني بالقرب من باب الاسباط في مدينة القدس المحتلة وبحسب ما ذكرته قناة كان الاسرائيلية ان عناصر حرس الحدود التابعين للشرطة الاسرائيلية قاموا باطلاق النار على شاب حاول الفرار منهم ظنا منهم انه يحمل سلاحا فاردوه قتيلا

وذكرت القناة انه تبين للشرطة ان القتيل هو من ذوي الاحتياجات الخاصة وانه لم يكن يحمل سلاحا

واعتبرت الامم المتحدة ان قتل الشرطة الاسرائيلية لشاب من ذوي الاحتياجات الخاصة “مأساة كان يجب ومن الممكن تجنبها ” في حين قال المنسق الخاص للامم المتحدة لعملية السلام في الشرق الاوسط نيكولاي ملادينوف في تغريدة على تويتر“اتقدم بخالص التعازي لعائلة اياد حلاق وهو فلسطيني اعزل تم اطلاق النار عليه في الامس وقتله بالقدس”.

وذكرت صحيفة يديعوت احرونوت ان الشهيد هو اياد الحلاق 32 عام من سكان وادي الجوز في القدس المحتله وهو من ذوي الاحتياجات الخاصة .

فيما نشرت صحيفة هارتس على موقعها الالكتروني ان قرابة 300ناشط يساري اسرائيلي تظاهروا تنديدا بما اسموه “عنف الشرطة تجاه الفلسطينيين”واتجه المتظاهرون من ساحة هامشبير في القدس وصولا الى مركز الشرطة في المنطقة

زر الذهاب إلى الأعلى