تحليل crp وعلاقته بالكورونا

تحليل crp وعلاقته بالكورونا

تحليل crp من ضمن التحاليل المهمة التي يتم اللجوء إليها لمعرفة حجم إصابة الإنسان بفيروس كورونا حيث سنقوم بالحديث عن تحليل crp وعلاقته بالكورونا وما سر أهميته الشديدة التي تجعل الأطباء يسألون عنه لمعرفة إذا كان الإنسان أصيب بالفيروس أم لا من خلال موقعنا المورد.

تعريف بتحليل crp

الإسم الأصلي هو C-reactive protein ومعناها هو بروتين سي التفاعلي الذي ينتج في الكبد ويمكن قياسه عن طريق فحص الدم فعند الإصابة بالإلتهابات تزيد نسبة ذلك البروتين في الجسم وهو ما يمكن كشفه عن طريق هذا التحليل.

المعدل الطبيعي لتحليل crp

النسبة الطبيعية لقراءات crp هي أقل من 10 مجم / لتر لأن هذه النتائج تشير إلى مستويات عالية من بروتين سي التفاعلي.

كيف نقيس مستويات بروتين سي التفاعلي

يعتبر البروتين التفاعلي سي علامة على وجود التهاب في حالة وجود درجة معينة من الالتهاب داخل جسم الإنسان لأنه لا يستطيع اكتشافه في الدم.

لعمل التحليل يقوم مقدم الرعاية الصحية بإدخال إبرة صغيرة في الوريد في الذراع ويأخذ عينة دم صغيرة ويجمعها في أنبوب اختبار أو قنينة سيكون هناك إحساس بوخز خفيف حيث أن هذه العملية تستغرق أقل من 5 دقائق.

تحليل crp وعلاقته بالكورونا

في إطار هذه الفرضية سيكشف تحليل crp أن جسم الإنسان يتعرض للعدوى والالتهابات العامة والتي قد تؤثر على جهاز المناعة وبالتالي فأنه يمكنه الكشف عن عدوى فيروس كورونا والتي يمكن أن تؤدي إلى التهابات الجهاز التنفسي وبالتالي زيادة مستوى بروتين سي التفاعلي.

يتضمن تحليل crp تحديد الخلايا المصابة بفيروس كورونا المستجد والكشف عن درجة قدرة الجهاز المناعي البشري على مقاومة العدوى عن طريق تحديد مستوى D-dimer في الدم حيث أنه جزء من البروتين و IL-6 وهما من ضمن أسباب تكوين جلطات الدم هما بروتينات تنتجها الخلايا البشرية وتساعد في تنظيم استجابة الجهاز المناعي وLDH هو إنزيم موجود في جميع أنسجة جسم الإنسان تقريباً وفيريتين وهو بروتين في الدم يحتوي على الحديد.

تحليل crp سلبي : إذا كانت نتيجة التحليل crp سلبي 10 مجم/ لتر هذا يعني مستوى معتدل من بروتين سي التفاعلي والذي يرتبط باتباع عادات خاطئة معينة كالتدخين أو المعاناة من أمراض مزمنة مرض السكر و الضغط.

تحليل crp إيحابي : إذا كانت هناك نتيجة التحليل crp إيجابي فهذا يعني أن هناك التهابًا في الجسم ولكن التحليل لا يمكنه معرفة نوع الالتهاب أو موقعه في الجسم.

بالإضافة إلى ذلك في حالة حدوث تحليل crp إيجابي وتتراوح الدرجة بين 10-100 مجم/لتر فقد تشير هذه النتائج إلى أن مستوى بروتين سي التفاعلي المرتبط بالعدوى يزداد في المتوسط ​​وأن كانت أعلى من 100 مجم/لتر فهذه النتائج إلى أن بروتين سي التفاعلي مرتفع بشكل مفرط وهو مرتبط بالإصابة بعدوى بكتيرية قوية.

تحاليل تصاحب تحليل crp

  • إختبار أجسام مضادة للنواة : يقيس هذا الاختبار الأجسام المضادة التي تهاجم الخلايا البشرية وهو مهم جداً لتشخيص بعض أمراض المناعة الذاتية.
  • إختبار عامل الروماتويد : يساعد اختبار عامل الروماتويد في تشخيص التهاب المفاصل الروماتويدي ومراقبته.
  • معدل ترسيب خلايا الدم الحمراء : يشير هذا أيضاً إلى أن الالتهاب موجود أيضًا في الجسم على الرغم من أن اختبار معدل ترسيب كرات الدم الحمراء ليس حساساً مقارنة باختبار بروتين سي التفاعلي يوصي مقدمو الرعاية الصحية بإجراء اختبارين في نفس الوقت لتوفير معلومات إضافية حول الالتهاب.

عوامل تتسبب في إرتفاع معدل crp

  • الأزمة القلبية.
  • العدوى والتي تشمل الالتهاب الرئوي أو أنواع معينة من الالتهابات المزمنة مثل الذئبة أو التهاب الأوعية الدموية أو التهاب القولون التقرحي.
  • التعرض للصدمات.
  • الحروق.
  • الإصابة بأنواع معينة من السرطان.
  • التهاب في الأمعاء.
  • معدل ترسيب لكرات الدم الحمراء مع عدد الصفائح الدموية.

عوامل تساعد على تفسير تحليل crp

  • الأدوية : الأدوية التي تقلل الالتهاب في الجسم مثل بعض الأدوية الخافضة للكوليسترول كالستاتين وأنواع معينة من العقاقير غير الستيرويدية المضادة للالتهابات والتي قد تقلل من مستويات بروتين سي التفاعلي حيث يعتمدون على مكونات هرمون الاستروجين مثل حبوب منع الحمل والأدوية البديلة للهرمونات لزيادة مستويات بروتين سي التفاعلي.
  • الإصابات أو التعرض لعدوى بسيطة : قد تؤدي الإصابات أو العدوى الخفيفة إلى زيادة مستويات بروتين سي التفاعلي بشكل مؤقت وإخفاء المشكلات الصحية الأساسية مثل مرض السكر ومتلازمة القولون العصبي ومتلازمة القولون العصبي.
  • المرض المزمن : المعاناة من الأمراض المزمنة التي تسبب الالتهاب بشكل دائم مثل أمراض المناعة الذاتية حيث قد تحجب الأسباب المحتملة الأخرى لارتفاع مستوى البروتين التفاعلي مثل الالتهابات الخفيفة.
  • الحمل : قد يتسبب الحمل في ارتفاع مستويات بروتين سي التفاعلي خاصة في مراحله الأخيرة.
  • عوامل مختلفة : والتي منها على سبيل المثال التدخين والسمنة وقلة ممارسة الرياضة لأن هذه العوامل يمكن أن تؤدي إلى ارتفاع مستويات بروتين سي التفاعلي في الجسم.

الاعراض التي تسبب إرتفاع معدل crp

  • الصداع.
  • إرتفاع درجة حرارة الجسم.
  • آلام عضلية.
  • قشعريرة.
  • عسر في الهضم
  • فقدان الرغبة في تناول الطعام.
  • غثيان.
  • عدم قدرة على النوم.
  • فقدان الوزن بدون وجود سبب مفهوم.

كيفية علاج ارتفاع مستوي سي التفاعلي في الدم

  • ممارسة الرياضة بانتظام.
  • تناول نظام غذائي صحي ومتوازن.
  • الإبتعاد عن التدخين.
  • استمر في تناول الدواء الموصوف من قبل المختص في الوقت المحدد مما يؤدي إلى خفض نسبة الكوليسترول في الدم.

الحالات التي لزم عمل تحليل crp لها

  • الأمراض الالتهابية مثل التهاب المفاصل والأوعية الدموية والذئبة.
  • مراقبة ما إذا كانت الأدوية المضادة للالتهابات تعالج المرض.
  • تقييم مخاطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية والذي يدعى بإختبار بروتين سي التفاعلي عالي الحساسية والذي يتم إستخدامه من الأطباء في الوقت الحالي.
زر الذهاب إلى الأعلى