ظهور بقعة حمراء في اختبار الحمل

ظهور بقعة حمراء في اختبار الحمل

تتساءل الكثير من النساء عن أسباب ظهور بقعة حمراء في اختبار الحمل، حيث يتم إجراء اختبارات الحمل في المنزل أو في عيادة الطبيب لتأكيد أو نفي الحمل، تكشف هذه الاختبارات أساسًا عن هرمون موجهة الغدد التناسلية المشيمائية البشري ، والذي يظهر في البول والدم بعد 10-14 يومًا من الحمل ، حيث يتم إنتاج الهرمون عن طريق المشيمة وتزداد كميته بسرعة في الأيام الأولى من الحمل ،كما أن نتائج اختبارات الحمل من الممكن أن تتأثر بأمراض معينة وكذلك ببعض أنواع الأدوية التي تتناولها المرأة، لذلك سنعرض لكم في هذا المقال معلومات كافية عن أسباب ظهور بقعة حمراء في اختبار الحمل، وذلك على موقع المورد .

تحليل الحمل بالبول

  • يتم إجراء تحليل حمل البول بعد غياب الطمث من التاريخ المتوقع في فترة من أسبوع إلى أسبوعين ، لذلك تقل صلاحية هذا الاختبار في الحالات التي تكون فيها الدورة الشهرية عند المرأة غير منتظمة أو في حالة حدوث خطأ في حساب موعد الحيض.
  • وهذا الاختبار يتميز بأنه نوعي ، أي يمكنه الكشف أو نفي وجود هرمون (HCG) ، لكنه لا يستطيع تحديد مستوى هذا الهرمون .
  • قد يصل الاختبار إلى 97٪ إذا تم إجراؤه بشكل صحيح ، حيث يمكن إجراؤه في المنزل لأن هذا الاختبار سهل الاستخدام ، كما أنه يعطي نتيجة سريعة.
  • تجدر الإشارة إلى أن إجراء هذا الاختبار بشكل غير صحيح أو في بداية الحمل قد يؤدي إلى نتيجة سلبية.
  • نتيجة لذلك يمكن القول أن ظهور نتيجة سلبية على الرغم من وجود أعراض الحمل يتطلب زيارة الطبيب لإجراء فحص دم للحمل ، أو الانتظار لمدة أسبوع قبل إعادة اختبار البول.
  • في بعض الحالات ، قد يعطي الاختبار نتيجة إيجابية خاطئة بسبب وجود أنسجة غير طبيعية لا علاقة لها بالحمل ، ومن ثم يلزم زيارة الطبيب.

كيفية تحليل الحمل بالبول

  • يتوفر تحليل حمل البول في الصيدليات ، وقبل إجراء هذا التحليل ، يجب قراءة التعليمات المرفقة مع الاختبار بعناية ، ويجب الانتباه إلى تاريخ انتهاء الاختبار للتأكد من صحته.
  • الوقت الذي يجب جمع البول فيه، حيث اتضح أن الصباح الباكر هو أنسب وقت لذلك ، لأنه في هذا الوقت يكون تركيز هرمون الحمل في أعلى مستوياته ، ويجب تجنب شرب كميات كبيرة من السوائل قبل جمع البول بسبب تأثيرها على تركيز هرمون (HCG) في العينة.
  • تؤثر بعض الأدوية على نتيجة هذا الاختبار ، لذا استشر طبيبك أو أخصائي الرعاية الصحية المختص حول مدى تأثير الأدوية التي تتناولها على صحة نتيجة الاختبار .
  • تتطلب بعض اختبارات الحمل المنزلية غمر شريط الاختبار في عينة البول المأخوذة لفترة من الوقت ، في حين يمكن إجراء اختبارات أخرى عن طريق إدخال شريحة الاختبار في مجرى البول لمدة لا تقل عن خمس ثوان .
  • ويمكن التحقق من النتيجة باتباع مؤشرات الاختبار حيث تظهر بعض المؤشرات ما إذا كانت كمية البول الموجودة على الشريحة غير كافية لإعطاء نتيجة.
  • نتيجة الاختبار تظهر في غضون خمس إلى عشر دقائق بعد إجراء الاختبار ، ويشير ظهور بقعة حمراء في اختبار الحمل أو الرمز (+) إلى أن الاختبار إيجابي ، بينما عدم وجود شرطة ملونة أو الرمز (-) يشير إلى أن نتيجة الاختبار  سلبية.

الاسباب التى تجعل اختبار الحمل المنزلية كاذبة

  • انتهاء صلاحية الاختبار لأن اختبارات الحمل غالبًا ما تكون في الصيدليات لفترة طويلة ، لذا تظهر نتائج خاطئة.
  • إذا كنتِ تتناولين أدوية للخصوبة أو تخضعين للحقن المجهري ، فستكون نتائج الحمل إيجابية.
  • إذا كنتِ تعانين من التهابات المسالك البولية أو أمراض الكلى أو تكيسات المبيض.
  • يعتبر سرطان المبيض قاتلاً حيث يستمر في النمو في الرحم وينتشر في جميع أنحاء الجسم ، لذا فإن النتائج غير واقعية.

اقرأ أيضا: انواع سيروم اورديناري ومكوناته

تحليل الحمل بالدم

  • يتم إجراء تحليل دم أثناء الحمل في عيادة الطبيب ولا يمكن إجراؤه في المنزل ، ويعتبر هذا الاختبار أكثر دقة مقارنة باختبار البول، حيث أنه يكشف عن الحمل في وقت أبكر من اختبار البول .
  • ومن الجدير بالذكر أن فحص الدم هو نوعان: الأول اختبار نوعي والثاني اختبار كمي للدم.
  • والفرق بين هذين الفحصين هو أن الفحص النوعي يقوم بشكف وجود الحمل من دون بيان نسبة هرمون الحمل في الدم.
  • أما الفحص الكمي فمن الممكن من خلاله قياس تركيز و كمية هذا الهرمون في الدم بدقة، وبالمقارنة مع تحليل الحمل بالبول فإن تحليل الحمل بالدم يُعتبر أغلى ثمناً كما أنه يتطلب وقتاً أطول لإظهار النتائج .
  • يقوم أخصائي الرعاية الصحية بلف شريط مطاطي حول الذراع لإيقاف تدفق الدم وكذلك لتسهيل رؤية الأوردة في الذراع ، مما يسهل إدخال الإبرة لجمع عينة الدم.
  • يتم تحديد الوريد الذي سيتم أخذ عينة الدم منه ويتم تنظيف منطقة الجلد حول الوريد بالكحول.
  • يتم إدخال الإبرة في الوريد وتوصيلها بالأنبوب الموجود في نهاية الإبرة لتجميع الدم في نفس الوقت ، وقد تشعر المرأة ببعض الألم في هذه الأثناء.
  • بعد اكتمال أخذ العينة ، يقوم بإزالة المطاط المرفق في البداية ومن ثم وضع قطعة من القطن أو الشاش في المكان الذي تم فيه أخذ العينة بعد إزالة الإبرة ، مع الانتباه إلى أهمية الضغط عليها وتثبيتها بضمادة.
زر الذهاب إلى الأعلى