هدى العمري معارضة وناشطة سعودية كانت مبتعثة لتصبح مشردة في لندن وتم نشر خبر انتحارها في يونيو 2021

من هي هدى العمري؟

هدى العمري هي ناشطة سعودية معارضة ظهرت معارضتها في عام 2020 بعد مغادرتها السعودية إلى لندن وذلك اعتراضاً على بعض القوانين في المجتمع، وبعد فترة من سفرها إلى لندن، تم تداول مقطع فيديو لها يوثق تحولها إلى إلى مشردة في العاصمة البريطانية.

  • فقد ظهرت العمري مستلقية في الشارع ليوجه لها أحد الأشخاص حديثه قائلًا لها: “السلام عليكم، مسلمة أنت؟ ومن أين”، وترد بعد ذلك العمري قائلة: “نعم أنا مسلمة ومن السعودية”. “وأنا مشردة هنا في هذا البلد. وقد أصبح لي سنة وشوي مشردة”.
  • ثم قال لها: “هل تسكنين في الكنيسة؟”، فقالت له: “لا أنام بجوار الكنيسة فقط”.
  • وعندما سألها: “وماذا تأكلين” قالت : “آكل من الدير فطور وغداء”.

بعد هذا الحوار الذي نشر صدم العديد من السعوديين الذين اختلفوا حولها وحول وضعها والأسباب التي أدت إلى هذا الأمر.

معلومات عامة عن هدى العمري

وبحسب المعلومات المتوفرة من الإعلام السعودي فإن هدى كانت معلمة وهي أم لسبعة أطفال وبحسب بعض المصادر أيضاً فإن زوجها متواطئ باغتصاب أحد أفراد عائلتها.

كانت هدى العمري مبتعثة لإتمام دراساتها العليا في لندن وقد أعلنت معارضتها للقضاء والنظام السعودي عام 2016 ونشرت عدة فيديوهات تهاجم فيها حكام السعودية، الأمر الذي أدى إلى انقطاع الدعم المالي عنها وتحول ظروفها لتكون معقدة للغاية خلال حياتها في مدينة لندن.

يذكر أنها تزوجت وهي في عمر الثانية والعشرين من زوج سعودي الجنسية أيضاً وانفصلت عنه بسبب تواطؤه في اغتصاب أحد أفراد عائلتها في العام 2009 بحسب المصادر ذاتها، وقد أنجبت منه سبعة أبناء وبحسب ما وصلنا فإن آخر مرة تمكنت هدى من رؤيتهم كان ذلك عام 2015 قبل توجهها إلى بريطانيا أما أصغر أبنائها وأثناء كتابة هذا التقرير فهو يبلغ من العمر 12 عاماً.

هدى العمري معارضة وناشطة سعودية كانت مبتعثة لتصبح مشردة في لندن وتم نشر خبر انتحارها في يونيو 2021

هدى العمري تشعل وسائل التواصل الاجتماعي عدة مرات

لقطة الفيديو التي تصور تشرد هدى العمري في أبريل نيسان عام 2020 والتي أعاد نشرها الأمير السعودي سطام بن خالد آل سعود رفقة تغريدة كتبها على حسابه الشخصي في تويتر قال فيها: “هذه نتيجة سماع كلام المحرضين الذين كانوا يستدرجوا أبناء وبنات الوطن ويصوروا لهم أحلام كاذبة عن الحريات والمال وعند ذهابهم هناك يصدموا بأن كل هذا سراب ووهم وأنهم مجرد أدوات لأغراض سياسية فرسالتي لكل المغرر بهم عودوا إلى رشدكم وتوبوا فأبواب ولاة الأمر والوطن لا تغلق في وجه أبنائها”. وقد أثار هذا التصريح لأمير سعودي حولها اهتمام وسائل الإعلام العربية والدولية”.

وفي أخبار لاحقة من هذا العام في يونيو حزيران 2021 انتشر خبر غير مؤكد حول انتحارها في مدينة لندن، وقد انقسم السعوديون على مواقع التواصل الاجتماعي بين حزين ومترحم عليها غير مصدقين ما حل بها وبين من اعتبر أن هذا الأمر نتيجة من يخون وطنه وحكامه.

وبحسب زعم هدى العمري فأنها قد طلبت المساعدة من عدد من المعارضين السعوديين في لندن حتى أنها قد ذكرتهم بالاسم أمثال غانم الدوسري ويحيى عسيري مشيرة إلى أنهم رفضوا مساعدتها.

هدى العمري معارضة وناشطة سعودية كانت مبتعثة لتصبح مشردة في لندن وتم نشر خبر انتحارها في يونيو 2021

وكان غانم العسيري قد قام بنشر فيديوهاتها عام 2016 عبر حسابه الرسمي على تويتر أثناء هجومها الكلامي على محمد بن نايف آنذاك وتدمير حقوق المرأة منذ عهد الملك الراحل عبد الله بن عبد العزيز آل سعود.

ومن جهته قال غانم الدوسري في تغريدة حينها إن “المخابرات السعودية علمت بأني احضر لهم عمل وبدأت في استخدام أساليبها وهي قتل المعارض جسديا إن امكن او قتله ماليا إن استطاعوا أو قتله معنويا وهذا ما يفعلونه الآن …. هذه الأساليب اصبح عندي حصانة منها مثل ما يقول صدام اصبح عندي حصانة مثل حصانة عمر بن الخطاب.”

ويذكر بأن هناك عدداً كبيراً من المعارضين للنظام السعودي يقيمون في مدينة لندن وعلى رأسهم غانم الدوسري وسعد الفقيه ويحيى عسيري، حيث أعلنوا معارضتهم علناً للنظام السعودي و رأوا أن بريطانيا تعد مكاناً آمناً بالنسبة لهم خوفاً على حياتهم من بطش ابن سلمان بحسب وصفهم.

وكانت المعارضة السعودية العمري قد كشفت أنها تعيش بلا مأوى منذ عام ونصف وأنها تقيم في الشارع حرفياً وتأكل من أحد المطاعم الذي يتعاطف زبائنه معها.

زر الذهاب إلى الأعلى