fbpx

فلسطين: ارتفاع حصيلة العدوان الإسرائيلي لـ 83 شهيداً بينهم 17 طفلاً.. و”الصحة” بغزة ترجح اختناق بعضهم بـ “غازات سامة”

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، الخميس، ارتفاع عدد الشهداء في قطاع غزة، إلى 83، بينهم 17 طفلاً، والمصابين إلى 487.

وفي وقت سابق من صباح الخميس، تحدثت وزارة الصحة الفلسطينية عن وصول عدد من الشهداء، إلى مجمّع الشفاء الطبي بمدينة غزة، مرجحة “اختناقهم باستنشاق غازات سامة”.

وأضافت في تصريحها “تبين من خلال معاينة الطب الشرعي أن سبب الوفاة المباشر هو الاختناق، مع وجود أعراض ظاهرية تؤشر إلى احتمالية تعرضهم لاستنشاق غازات سامة”.

وتابعت “تم أخذ العينات اللازمة لاستكمال الفحوصات ذات العلاقة”، دون ذكر تفاصيل حول عدد الشهداء أو مكان مقتلهم.

وأعلنت كتائب القسام أنها وجهت ضربة صاروخية بـ15 صاروخاً تجاه ديمونا و50 صاروخاً تجاه أسدود، بعد ظهر الأربعاء. وأضافت أنها وجهت أيضاً ضربة بـ20 صاروخاً تجاه حقل صهاريج “كاتسا” جنوب عسقلان، مشيرة إلى أنها أطلقت 110 صواريخ نحو تل أبيب ومطار بن غوريون، فجر الأربعاء.

وأضافت أيضاً أنها وجهت رشقة صاروخية جديدة باتجاه القدس المحتلة، وأعلنت سرايا القدس توسيع دائرة النار، واستهدفت تل أبيب وما بعدها برشقات صاروخية كبرى ردا على استمرار العدوان واستهداف المباني.

ودوت صافرات الإنذار لأول مرة في شمال فلسطين المحتلة، كما دوت في ام الفحم والجليل والمثلث الجنوبي والناصرة والعفولة والخضيرة ونهاريا وعرابة ومرج بن عامر.

من جانبه، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، خلال زيارة مصابين في إحدى المستشفيات الإسرائيلية: “قضينا قبل قليل على قادة كبار في هيئة أركان حماس بمن فيهم قائد لواء غزة وقادة آخرين وهذه هي مجرد البداية”، مضيفاً: “سنوجه للإرهابيين ضربات لم يتخيلوها”، على حد تعبيره.

وقال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، أفيخاي أدرعي، إن الجيش ضرب أكثر من 650 هدفاً في غزة، منذ بدء العملية العسكرية يوم الاثنين الماضي.

وأضاف أنه تم في ذات الفترة تدمير 3 أبراج و”القضاء على 10 مسؤولين كبار في حماس والجهاد”.

وتابع قائلاً: “دمرنا بشكل كبير جداً، منظومة تصنيع الأسلحة التابع لحماس والجهاد الإسلامي”.

وأردف: “خلال ساعات الليلة استهدفنا 7 أهداف من بينها 3 أهداف تعود (لجهاز) الأمن الداخلي (يتبع لوزارة الداخلية) في حي الرمال وبيت لاهيا وخانيونس بالاضافة إلى مكتب قائد الأمن الداخلي، كما قصفنا فرعيْن للبنك الاسلامي الوطني التابع لحماس”.

وقال أدرعي إن نحو 130 صاروخاً، أُطلقت من قطاع غزة نحو إسرائيل، منذ الساعة الثامنة مساءً وحتى الساعة السادسة صباحاً، “سقط 24 منها داخل قطاع غزة، بينما تصدت القبة الحديدية واعترضت العشرات منها”.

وأفادت صحيفة “معاريف” العبرية، الخميس، بأن السلطات الإسرائيلية حوّلت الرحلات القادمة إلى “مطار بن غوريون الدولي”، قرب مدينة تل أبيب، إلى مطار “متسبيه رامون” بسبب الوضع الأمني، فيما لم يتضح على الفور السقف الزمني لهذا الإجراء.

ومنذ مساء الاثنين، استشهد 83 فلسطينياً، بينهم 17 طفلاً و7 سيدات، وأصيب أكثر من ألف بجروح، جراء غارات إسرائيلية “وحشية” متواصلة على غزة، إضافة إلى مواجهات بالضفة الغربية والقدس، وفق مصادر فلسطينية رسمية. فيما قُتل 7 إسرائيليين في قصف صاروخي شنته فصائل من غزة.

وتفجرت الأوضاع في الأراضي الفلسطينية كافة جراء اعتداءات “وحشية” ترتكبها الشرطة ومستوطنون إسرائيليون، منذ بداية شهر رمضان المبارك، 13 أبريل/ نيسان الماضي، في القدس، وخاصة منطقة باب العامود والمسجد الأقصى ومحيطه، وحي الشيخ جراح، حيث تريد إسرائيل إخلاء 12 منزلاً من عائلات فلسطينية وتسليمها لإسرائيليين.

المصدر: الأناضول + CNN

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى