فريق متابعة قانون قيصر يناقش خطوات تنفيذ القانون مع مسؤولين أمريكيين

عقد فريق عمل متابعة قانون قيصر في الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية، اجتماعه الافتراضي الأول مع مسؤولين من مكتب الممثل الخاص للشؤون السورية في وزارة الخارجية الأمريكية، وناقشوا معاً الخطوات القادمة التي ستبدأ في حزيران القادم لتطبيق القانون في كافة المستويات بهدف المساهمة في إنهاء الأوضاع في سوريا المستمرة منذ تسع سنوات وتحقيق الانتقال الديمقراطي.

وأكد أعضاء فريق العمل خلال الاجتماع على أهمية أن يكون هنالك تعاون بين الائتلاف الوطني والإدارة الأمريكية لضمان التطبيق الكامل لقانون قيصر، بما فيها ملف المحاسبة والعدالة الانتقالية.

وعبّروا عن أملهم في أن يكون هذا الاجتماع هو بداية لسلسة من الاجتماعات الدورية والشراكة والتنسيق بين الطرفين لتحقيق كامل أهداف القانون، والتي على رأسها وقف معاناة الشعب السوري، ووقف كافة أشكال العنف والاضطهاد التي يتعرض لها.

وأشاروا إلى أن هناك الكثير من العمل والجهد لتطبيق هذا القانون الواسع والشامل، موضحين أن فريق العمل مؤلف من أعضاء يعملون مع جهات مختلفة في المجتمع السوري، مثل الجاليات السورية والأحزاب والنقابات، ومنظمات المجتمع المدني.

لافتين إلى أن قانون قيصر يحتاج لحشد إمكانات كبيرة من كافة أطياف الشعب السوري ومؤسسات المعارضة وقوى الثورة، وشددوا على أن فريق عمل متابعة قانون قيصر في الائتلاف الوطني سيضع خطة للتنسيق والتعاون مع مختلف الجهات السورية المعنية بذلك.

ويركز قانون قيصر لحماية المدنيين في سوريا على عنصرين أساسيين، وهما فرض عقوبات على نظام الأسد وداعميه، ومحاكمة مرتكبي جرائم الحرب في سوريا.

زر الذهاب إلى الأعلى