أسباب عدم ظهور الحمل في تحليل الدم

أسباب عدم ظهور الحمل في تحليل الدم

تتساءل العديد من النساء عن أسباب عدم ظهور الحمل في تحليل الدم، حيث يعتبر موضوع الحمل من المواضيع المهمة التي تتابعها كل امرأة حديثة الزواج أو أنها أمضت فتره طويلة في انتظار حدوث حمل ، لذلك سنعرض لكم في هذا المقال أسباب عدم ظهور الحمل في تحليل الدم، وذلك على موقع المورد .

متي تصبح المرأة حامل

  • بعد الجماع ، يهاجم الحيوان المنوي الذكر البويضة الأنثوية.
  • عندما يحدث الإخصاب ، تنتقل البويضة الملقحة عبر قناة فالوب وتزرع البويضة الملقحة في بطانة الرحم، وتصبح المرأة حاملاً.
  • يفرز الجسم هرمون يسمى (hcg)  بمجرد زرع البويضة في بطانة الرحم ، وتتضاعف مستويات هذا الهرمون كل يوم لمدة تصل إلى يومين بعد الحمل.
  • يعتبر تحليل الدم أكثر دقة من الاختبار المنزلي حيث يصبح هرمون الحمل منتشر في الدم .
  • ويوصى بإجراء فحص دم بعد تأخر الدورة الشهرية لمدة ثلاثة أيام إذا كانت دورتك الشهرية منتظمة.
  • وعند إجراء الحمل عن طريق الحقن المجهري ، يتم إجراء التحليل بعد مضي فترة من حقن التفجير، التي يتوفر فيها هرمونات الحمل ، وذلك حتى يتم الحصول على نتائج دقيقة.

ما هو هرمون الحمل أو هرمون HCG

  • هو هرمون أنثوي يسمى البروجسترون وهو من أهم الهرمونات في جسم الأنثى.
  • هذا الهرمون ضروري أيضًا أثناء الحمل لأنه يحمي الجنين من بداية زرع البويضة حتى الولادة ، ويعيد هرمون البروجسترون بطانة الرحم إلى وضعها الأساسي بعد الحمل.

أسباب تأخر ظهور الحمل لهرمون HCG

من أسباب عدم ظهور الحمل في تحاليل الدم التالية:

  • فترات متوترة وغير منتظمة من الدورة الشهرية والتي تضعف من ظهور هرمون الحمل.
  • زيادة الوزن المفرطة والمعروفة بالسمنة.
  • قلة الاهتمام بالنظم الغذائية وإمداد الجسم بالعناصر الضرورية تشير إلى أن الجسم غير قادر على إنتاج هرمون الحمل.
  • أمراض المسالك البولية.
  • تكيس المبايض.
  • اضطرابات الغدة الدرقية.
  • أورام الثدي والسرطان.
  • أمراض القلب.

الأعراض الخاصة بنقص هرمون HCG

  • التعرق المفرط المصحوب بصداع أثناء النهار عند النساء اللواتي يعانين من نقص هرمون الحمل في الجسم.
  • الإصابة بأمراض تجلط الدم وبعض الأمراض الخطيرة مثل الأورام الليفية.
  • كثرة النسيان وقلة التركيز.
  • الشعور بالإرهاق الشديد في الجسم ، لأن المريضة المصابة بهذا المرض قد تتعرض إلى تقلبات مزاجية وميل إلى الاكتئاب ، وهذه الأعراض تؤثر على نتيجة الحمل.

أنواع الفحوص الدموية الخاصة بالحمل

  • يعتبر فحص الدم للحمل من أدق الطرق لتحديد ما إذا كان الحمل مؤكدًا ، على عكس الاختبارات المنزلية، حيث أنه في بعض الحالات كان الاختبار المنزلي سلبيًا على الرغم من وجود الحمل.
  • أوضح الأطباء أن من ضمن أسباب عدم ظهور الحمل في تحليل الدم هو نقص الهرمونات التي تفرزها بطانة الرحم المرسلة مع البول ، حيث أنه في هذه الحالة تصبح قراءة شريط الحمل المنزلي سلبية.
  • للحصول على نتائج أكثر دقة ، يجدر الرجوع إلى فحوصات الدم المتوفرة في المعامل الطبية ، وهذه التحليلات التي تصل دقتها إلى 100٪ غير مكلفة مادياً .

أسباب عدم ظهور الحمل في تحليل الدم

هناك عدد من الأسباب التي قد تؤدي إلى نتيجة سلبية ، بما في ذلك مايلي:

  • إجراء الاختبار قبل الدورة الشهرية أو بعدها مباشرة.
  • من بين أسباب عدم ظهور الحمل في فحص الدم بعض الأدوية التي تتناولها المرأة والتي قد تؤثر على نتيجة اختبار الحمل.
  • في بعض الحالات تقوم المرأة بإجراء الاختبار بعد أن أجهضت بفترة قصيرة ، فيظل الجسم محتفظًا بالهرمونات من الحمل السابق ، حيث تكون النتيجة ايجابية مع عدم وجود حمل .
  • أما بالنسبة للحمل بحقن الأنابيب أو التلقيح الصناعي ، فقد لا تظهر نتيجة الحمل إلا بعد زوال أثر حقن التفجير.
  • يجب ملاحظة أن الحمل لا يمكن أن يظهر في الاختبار لمدة أسبوع على الأقل بعد عملية التسكين.
  • مواعيد الدورة الشهرية غير منتظمة ، وفي بعض الحالات لا تعرف المرأة الموعد المحدد لدورتها الشهرية وتعتقد أنها حامل ولكنها متأخرة وتصبح النتيجة سلبية.
  • الأسباب الرئيسية لعدم ظهور الحمل في فحص الدم هو وصول المرأة إلى سن اليأس، أي انقطاع الطمث.
  • الإصابة بسرطان الرحم قد يجعل اختبار الدم ايجابي ، وذلك بسبب ارتفاع مستويات هرمون الحمل.
  • مرض الحمل العنقي ، وهو ورم غير سرطاني يقع في الرحم ويجعل النتيجة إيجابية بالرغم من عدم وجود حمل.
  • لا يجب أن تكون أعراض الحمل مؤشراً على الحمل لأن فقدان الشهية قد يكون مصحوباً بالتهاب المعدة.

اقرأ أيضا: كيف اعرف اني تخلصت من كيس المبيض

أعراض تشير إلى حمل المرأة 

  • دوار وغثيان في الصباح.
  • تأخر الدورة الشهرية لفترة.
  • زيادة معدل ضربات القلب.
  • نزول بضع قطرات من الدم.
  • زيادة نسبة اللعاب.
  • الشعور بالحاجة المستمرة للتبول.
  • تقلصات البطن تشبه التي تحدث في الدورة الشهرية.
  • اشتهاء أطعمة معينة والبعد عن أنواع أخرى.
  • تغيير شكل الثديين أي زيادة حجمهما.
  • تغيرات مزاجية .
  • الدوخة والصداع المستمر.
  • شعور بالحاجة الماسة للنوم.
  • في بعض الحالات ، قد يحدث نزيف اللثة عند المرأة الحامل.
زر الذهاب إلى الأعلى