ألم الدورة بعد الحقن المجهري

ألم الدورة بعد الحقن المجهري

بعد عملية الحقن المجهري تعاني بعض النساء من مشاكل في الدورة الشهرية خاصة بعد فشل العملية فأننا سوف نتحدث عنها والتي منها بالطبع ألم الدورة بعد الحقن المجهري من خلال موقعنا المورد.

أسباب عملية الحقن المجهري

  • عندما يصعب الحمل بالطريقة الطبيعية يتم اللجوء إلى إجراء عملية الحقن المجهري وقد يكون السبب هو ضعف الحيوانات المنوية وبالتالي عدم قدرتها على الوصول إلى البويضة.
  • في أحيان أخرى يكون السبب هو عدم كفاية السائل المنوي مما يؤدي أيضًا إلى فشل الحمل الطبيعي.

إرشادات قبل إجراء الحقن المجهري

  • إذا كانت المرأة تعاني من السمنة فعليها اتباع نظام غذائي صحي لفقدان الوزن وبالتالي تؤدي إلى تحسين الخصوبة.
  • يجب على النساء تناول حمض الفوليك قبل الحقن المجهري لأنه لا يزيد من سلامة الجنين فحسب بل يزيد أيضًا من معدل الحمل.
  • بالإضافة إلى إجراء العمليات في المستشفيات التي تحتوي على أحدث أنواع المعدات الطبية يجب أيضًا إجراء العمليات من قبل أطباء مهرة يتمتعون بخبرة واسعة في هذا المجال.
  • إذا خرجت بعض قطرات الدم في وقت ما خارج فترة الحيض فلا داعي للقلق لأنها ناتجة عن جراحة الحقن المجهري أو استخراج البويضات.

التحاليل المطلوبة قبل الحقن المجهري

  • يُطلب من الرجل إجراء تحليل لإظهار حالة حيواناته المنوية.
  • يُطلب من النساء إجراء بعض التحاليل الهرمونية وفي اليوم الثاني من الدورة الشهرية يتم إجراء الموجات فوق الصوتية على النساء لتأكيد حالة المبيض.

العوامل التي تؤدي لنجاح الحقن المجهري

  • يجب على المرأة اتباع جميع التعليمات الطبية المتعلقة بالعادات الصحية والغذائية للمرأة لضمان نجاح العملية.
  • يجب أن تبقى المرأة مستلقية على ظهرها لفترة طويلة.
  • يجب إجراء جميع الفحوصات التي يطلبها الطبيب قبل العملية للتأكد من حالة البويضات والحيوانات المنوية.
  • الإبتعاد عن التعامل مع مراكز أو أطباء مجهولين لأن عملية الحقن المجهري تتطلب تقنية حديثة وخبرة كافية.
  • تجنب أي أنشطة مرهقة بالإضافة إلى تجنب التوتر والقلق لأن الحالة النفسية السيئة سيكون لها تأثير سلبي على نجاح عملية الحقن المجهري.

إرشادات مهمة لنجاح الحقن المجهري

  • عند إجراء الحقن المجهري يكون جهاز المناعة عند المرأة ضعيفاً جداً ولهذا السبب يجب أن تحافظ على حالتها الخاصة لمنعها من الإصابة بأي أمراض أو نزلات برد.
  • بعد عملية الحقن المجهري يجب تجنب التعرض للهواء الشديد أو تكييف الهواء.
  • لا تحمل أي أشياء ثقيلة.
  • من الضروري ارتداء ملابس ثقيلة في فصل الشتاء.
  • الإبتعاد عن العلاقة الحميمة حتى لا تتأثر عملية الحقن المجهري.

أعراض تؤكد نجاح الحقن المجهري

  • آلام أسفل البطن وأسفل الظهر عند المرأة ناتجة عن التغيرات الهرمونية.
  • الشعور بالانتفاخ في القولون.
  • غالباً ما تشعر بالعطش وتريد التبول كثيراً.
  • تغيير لون الحلمة إلى اللون الداكن.
  • اضطرابات في النوم مع صداع وقيء وغثيان.

مشاكل في الرحم قد تؤثر على الحقن المجهري

  • في بعض الأحيان يكون سبب إجراء الحقن المجهري إحدى مشاكل الرحم ومنها وجود الزوائد في الرحم مما يمنع الجنين من الالتصاق بالرحم.
  • المشاكل الأخرى التي تسبب فشل الحقن المجهري هي انسداد قناة فالوب أو ملئها بالماء مما قد يمنع الجنين من الالتصاق بالرحم.

العوامل التي تؤدي لفشل الحقن المجهري

  • من الأفضل أن يكون عمر المرأة أقل من 35 عاماً حيث أنها كلما تقدمت في السن زاد خطر الإجهاض والفشل الجراحي.
  • ما إذا كانت هناك أمراض معينة في الرحم بما في ذلك بطانة الرحم أو الأورام الليفية الرحمية.
  • يمكن أن يؤدي علاج المرض بالكورتيزون إلى فشل الجراحة.
  • عيوب أو ضعف في بويضات النساء أو هشاشة الحيوانات المنوية عند الرجال.
  • في بعض الأحيان يفشل الإجراء بسبب أخطاء طبية مثل أخطاء التعقيم أو التلقيح غير الصحيح للبويضات أو عدم استخدام الأجهزة الحديثة في العملية.

أعراض تؤكد فشل الحقن المجهري

  • الشعور بألم شديد في البطن.
  • الشعور بالحاجة الماسة للأكل.
  • لم يكن لدى المرأة أي أعراض حمل معروفة.
  • تدفق الدم المفرط.

موعد نزول الدورة بعد فشل الحقن المجهري

تشعر المرأة بألم الدورة بعد الحقن المجهري ويكون هناك بعض الأعراض التي تظهر بعد فشل عملية الحقن المجهري :

  • في بعض الأحيان يتأخر الحيض من 6 إلى 12 يوماً بعد فشل العملية حيث تلاحظ المرأة إفرازات بنية اللون وشعور بألم في أسفل بطنها.
  • عند تأخير الدورة الشهرية قد يصف الطبيب بعض الأدوية للنساء للمساعدة في الدورة الشهرية بعد فشل الحقن المجهري.
  • السيطرة على هرمونات الدورة الشهرية يتم التحكم فيها عن طريق التحكم في الوزن لأن زيادة الوزن هي أحد أسباب اضطرابات الدورة الشهرية وأحد أسباب فشل الحقن المجهري.

متى يعاد الحقن المجهري

  • سيقدم الطبيب المشورة للنساء اللواتي يرغبن في تكرار عملية الحقن المجهري لتحديد الوقت والطريقة الصحيحة للعملية.
  • أهم نصيحة هي معرفة سبب فشل العملية في المرة الأخيرة بحيث يمكن تجنب هذا الفشل مرة أخرى.
  • يتحدد سبب فشل العملية بإجراء بعض الفحوصات الطبية وبعض أنواع التحاليل حيث أن هذه الاختبارات هي تحليل الأجسام المضادة التي تهاجم الصفائح الدموية وتحليل الأجسام المضادة التي تسبب موت الجنين.

أضرار تكرار الحقن المجهري

  • ظهور أعراض جانبية للأدوية والهرمونات التي تحفز الخصوبة وتنشطها مثل انتفاخ البطن الناجم عن الحقن المتكرر وآلام البطن وتغيرات مزاجية حادة وصداع شديد وكدمات.
  • يمكن أن يؤدي استخدام التخدير أثناء استخراج البويضات إلى آثار جانبية للتخدير مثل الحساسية.
  • يمكن أن تزيد الجراحة المتكررة من النزيف والعدوى وتلف الأعضاء المجاورة مثل المثانة والأمعاء.
  • يقوم الأطباء بزرع العديد من البويضات في الرحم لزيادة فرص الحمل لذلك إذا حدث الحمل فقد يتطور العديد من الأجنة إلى توائم مما قد يبرز انخفاض الوزن عند الولادة والتخلف العقلي للأطفال ومشاكل المشيمة.
زر الذهاب إلى الأعلى