إيران تتبنّى هجوم أربيل وتقول إنها استهدفت قواعد إسرائيلية سرّية (فيديو)

أعلنت إيران مسؤوليتها عن الهجوم الصاروخي الذي استهدف مدينة أربيل شمالي العراق، فجر اليوم الأحد.

وأفاد التلفزيون الرسمي الإيراني بأنّ الهجوم الصاروخي استهدف قواعد إسرائيلية “سرّيّة” في مدينة أربيل (عاصمة إقليم كردستان العراق).

اقرأ أيضا: زيلينسكي: روسيا تكبدت خسائر فادحة ولن تدخل كييف إلّا بعد إبادتنا

وكان جهاز مكافحة الإرهاب في إقليم كردستان العراق قد أعلن، ليل السبت – الأحد، أن هجوماً بـ”12 صاروخاً باليستياً” استهدف مدينة أربيل والقنصلية الأميركية فيها، وذلك في تطورٍ غير مسبوق.

وأضاف أن الصواريخ أُطلقت من خارج حدود إقليم كردستان العراق وتحديداً من جهة الشرق، في حين رجّح مسؤولون أميركيون أنّ إيران هي مصدر الهجوم، بحسب ما ذكرت صحيفة “وول ستريت جورنال”.

وقال المسؤولون إنّ مجمع القنصلية لم يتضرر كما لم يصب أي مواطن أميركي، مردفين أنّ الهجوم “قد يكون ردّاً على غارة جوية إسرائيلية في سوريا، يوم الإثنين الفائت، أسفرت عن مقتل اثنين من الحرس الثوري الإيراني”.

وقبل يومين، توعّدت إيران بالانتقام لـ مقتل قياديين في ميليشيا “الحرس الثوري”، إثر غارة شنتها طائرات حربية إسرائيلية على محيط العاصمة السوريّة دمشق، وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية: “سنتخذ خطوات لمحاسبة إسرائيل”.

وأشارت صحيفة “وول ستريت جورنال” إلى أنّه على الرغم من أنّ الفصائل المدعومة من إيران دأبت على شنِّ هجمات في العراق باستخدام طائرات مسيّرة، خلال السنوات الأخيرة، فإنه من النادر أن تأتي الهجمات من الأراضي الإيرانية.

زر الذهاب إلى الأعلى