إقامة صلاة العيد في البيت وما يتعلق بها من أحكام حتى تصح الصلاة

بعد جائحة كورونا، يتساءل كثير من الناس عن كيفية إقامة صلاة العيد في البيت والطريقة التي تتم بها الصلاة في المنزل.

وخصوصاً بعد انتشار فيروس كورونا، وصدور القرارات بمنع أداء صلاة العيد بالمساجد والساحات.

أصبح من الواجب على كل فرد مسلم أن يتعرف على كيفية أداء صلاة العيد في البيت.

حكم إقامة صلاة العيد في البيت

إقامة صلاة العيد في البيت وما يتعلق بها من أحكام حتى تصح الصلاة
حكم إقامة صلاة العيد في البيت

صدرت الفتاوي من كثير من علماء المسلمين بجواز أداء صلاة عيد الفطر المبارك في البيت.

حيث أصبح هناك عذر مانع من إقامتها في المسجد أو ساحات الخلاء، وبالتالي يجوز للفرد أن يُصليها جماعة بأهل بيته.

ويجوز أيضاً أن يُؤدِّيها منفردًا، حيث إن من مقاصد شريعة الإسلام أن تحافظ على الأنفس وتحميها وتقيها من الأخطار والأضرار.

كيفية إقامة صلاة العيد في البيت

وعن كيفية أداء الصلاة في البيت، فإن الفرد يصليها ركعتين، سواءً كان منفرداً أو جماعة بأهل بيته.

ويكبر في الركعة الاولى سبع تكبيرات غير تكبيرة الإحرام، وفر الركعة الثانية يكبر خمس تكبيرات غير تكبيرة القيام.

السور المستحب قراءتها في صلاة العيد

إقامة صلاة العيد في البيت وما يتعلق بها من أحكام حتى تصح الصلاة
السور المستحب قراءتها في صلاة العيد

يسن للمسلم أن يقرأ في صلاة العيد بسورة الأعلى في الركعة الأولى، وسورة الغاشية في الركعة الثانية، وذلك باتفاق المذاهب الأربعة.

فقد ورد في الحديث عنِ النُّعمانِ بنِ بَشيرٍ رَضِيَ اللهُ عنهما، قال: (كان النبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم يقرأُ في العيدينِ وفي الجُمُعةِ: بـسَبِّحِ اسْمَ رَبِّكَ الأَعْلَى، وهَلْ أَتَاكَ حَدِيثُ الغَاشِيَةِ، وربَّما اجتمعَا في يومٍ واحدٍ، فيقرأ بهما).

هل يشترط الخطبة بعد أداء صلاة العيد في البيت؟

وأوضح العلماء أن الخطبة غير واجبة في صلاة العيد، ولا تشترط لصحة صلاة العيد، فإن صلى الرجل في بيته فلا تلزمه الخطبة، وتصح صلاته بدونها.

ما هو موعد صلاة العيد في البيت؟

يعتبر وقت صلاة العيد هو الوقت الذي تؤدى فيه صلاة الضحى، ويبدأ من بعد شروق الشمس بحوالي ثلث ساعة تقريباً.

ويمتد وقت صلاة العيد إلى قبيل أذان الظهر بثلث ساعة، فإن حان وقت صلاة الظهر فلا تصلى؛ لأن وقتها قد فات.

زر الذهاب إلى الأعلى