وزير دولة عربية يكشف موقف بلاده من التطبيع مع إسرائيل ونظام الأسد

كشف وزير الخارجية العماني، بدر بن حمد بن حمود البوسعيدي، موقف بلاده، من التطبيع مع إسرائيل ونظام الأسد في سوريا.

وقال البوسعيدي في تصريحات نقلتها صحيفة الشرق الأوسط، إن بلاده تؤيد “تحقيق السلام العادل والشامل والدائم بين الفلسطينيين والإسرائيليين، على أساس حل الدولتين”.

اقرأ أيضا: وثائق مسربة: مؤسسات مدنية تورطت مع أخرى عسكرية وأمنية لنظام الأسد في تصفية أكثر من 5 آلاف معتقل (فيديو)

لكن بدر بن حمد بن حمود البوسعيدي، نفى أن تكون سلطنة عمان الدولة الخليجية الثالثة، بعد دولتي الإمارات والبحرين، التي تنوي تطبيع علاقاتها مع إسرائيل.

و لفت وزير خارجية سلطنة عمان، إلى “دعم بلاده عودة سوريا إلى الجامعة العربية”.

و كان سلطان عمان، هيثم بن طارق، كان أول زعيم خليجي يهنئ بشار الأسد، بمسرحية الانتخابات، التي جرت نهاية مايو/أيار الماضي.

واستقبلت مسقط، في شهر مارس الماضي، وزير الخارجية التابع لنظام الأسد، فيصل المقداد.

زر الذهاب إلى الأعلى