واشنطن تؤكد أنها مستمرة ببرنامج العقوبات ضد نظام الأسد وتعمل على تحسين الوضع خارج مناطق سيطرته

أكدت نائبة وزير الدفاع الأميركي لشؤون الشرق الأوسط، دانا سترول، أن برنامج العقوبات تجاه نظام الأسد مستمر بـ “صرامته”، ولا يزال ساري المفعول بالكامل.

وقالت سترول، خلال ندوة افتراضية نظمها مركز “ويلسون” للأبحاث، إن الإدارة الأميركية تبحث في الوقت ذاته، عن فرص لتحسين الوضع الاقتصادي في المناطق غير الخاضعة لسيطرة النظام السوري.

اقرأ أيضا: روسيا تقوم بمنح قروض مشروطة لنظام الأسد بقيمة تصل إلى مليار دولار

وأضافت أن واشنطن تواصل التأكيد في كل وثيقة سياسة واستراتيجية على التزامها باستمرار نشر قواتها في المنطقة، وتركز في استراتيجيتها على الحفاظ على وقف إطلاق النار في مختلف أنحاء سوريا، وتوسيع وصول المساعدات الإنسانية في جميع أنحاء البلاد، ودعم القوات الشريكة.

بدوره، قال المبعوث الأمريكي الأسبق إلى سوريا جيمس جيفري، إن روسيا تريد سوريا ناجحة وهي تدرك أنه في ظل النظام الحالي لن تكون هناك دولة ناجحة.

وتساءل جيفري عن كيفية مواجهة “داعش” بشكل فعّال، عند العمل في مناطق يسيطر عليها النظام أيضاً.

زر الذهاب إلى الأعلى