مقتل شرطي وابنه برصاص مجهولين في مدينة الباب بريف حلب

قالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان أنه قتل أحد عناصر الشرطة في مدنية الباب مع طفله محمد البالغ من العمر 4 أعوام اليوم الأربعاء جراء إطلاق مُسلحين مجهولين الرصاص عليهما في أثناء وجودهما في الحي الشمالي في مدينة الباب بريف حلب الشرقي الخاضعة لسيطرة قوات الجيش الوطني.

وذكرت الشبكة أن الشرطي يدعى “أحمد عماد الشاوي” وذكرت الشبكة أنها تحاول الوصول إلى شهود للحصول على مزيد من التفاصيل حول القضية.

وأدانت الشبكة السورية لحقوق الإنسان كافة عمليات القتل التي تستهدف المدنيين ونتطالب القوة المسيطرة بأن تتحمل مسؤولية حماية المدنيين في مناطقها.

والجدير بالذكر أنه تتكرر عمليات القتل وانفجار الملغمات في مناطق الجيش الوطني وسط غياب المحاسبة وعدم إنصاف الضحايا.

زر الذهاب إلى الأعلى