fbpx

مصر.. نجاة “طفل المقبرة” في واقعة هزت الإسماعيلية!

هزت واقعة حدثت بمدينة الإسماعيلية بمصر، وسائل الإعلام المصرية، حيث عثر عدداً من الأهالي أثناء ذهابهم لتشييع جنازة طفل غريق، على طفل حي داخل المقبرة.

وأفادت وسائل الإعلام المصرية، بأن عدد من الأهالي ذهبوا إلى إحدى المقابر الموجودة في مدينة الإسماعيلية، بهدف تشييع جنازة طفل تعرض للغرق فى أحد شواطئ المحافظة، ليكتشفوا وجود طفل رضيع داخل المقبرة، التي سيتم دفن الطفل الغريق فيها.

اقرأ أيضا: بينهم زينة يازجي وماهر صليبي.. مسابقة أمريكية تعتمد على حكام سوريين

وتوقع المشيعون، أن يكون الطفل الموجود داخل المقبرة متوفياً، إلا أنه بمجرد لمس شخص له تحرك وحرك قدميه، معلناً أنه ما زال على قيد الحياة.
ليقوم الأهالي على الفور بإخراج الطفل الرضيع والتوجه به إلى أقرب مستشفى، لكي يكشف عليه الطبيب المختص.

وأكد المشيعون أن حالة الطفل كانت صعبة للغاية وبأنه كان جائعا جداً، حيث إنه وبمجرد إعطائه جرعة من الحليب تناولها كاملة.

وقالوا: “من الواضح أن الطفل كان داخل القبر منذ أكثر من 3 ساعات لوجود رمال على وجهه”، مشيرين إلى أنه كان معرضاً للوفاة خلال الساعات القادمة حال عدم رؤية أحد له أو سماعه لصوته.

وأضاف أحد المشيعين، أن الجنازة التي شيعوا بها الطفل الغريق كانت مع آخر ضوء للنهار.

وختم قائلاً: “كان الطفل هيموت قبل طلوع النهار وكان ممكن يتعرض له كلب أو أي حيوان آخر ويتم نهشه لكن الله كتب له النجاة والسلامة”.

زر الذهاب إلى الأعلى