fbpx

مصر تعلن استعدادها لصدمة قوية من إثيوبيا

أعلن وزير الري المصري محمد عبد العاطي، أن مصر تستعد لصدمة مائية قوية من إثيوبيا ولذلك تستعد ببناء بنية تحتية قوية لتحمل الصدمات المائية.

وأكد الوزير أن مصر تعمل على تقوية البنية التحتية لها لتحمل الصدمات المائية المختلفة، مشيراً إلى أن ملء سد النهضة يعتبر صدمة من هذه الصدمات.

و لفت إلى أن الجانب الأثيوبي ينوي تخزين 13.5 مليار متر مكعب من المياه، متوقعاً ألا تتمكن من تخزين هذه الكميات بسبب مشاكل فنية لدى الجانب الإثيوبي.

اقرأ أيضا : سد النهضة.. السيسي يحذر إثيوبيا من المساس بالمياه المصرية: جميع الخيارات مفتوحة والتكلفة ستكون باهظة

وأوضح عبدالعاطي أنه في كل الأحوال يعتبر ملء السد صدمة من الصدمات المائية التي تتعرض لها مصر، مشيرًا إلى أن الملء سيتسبب في حدوث مشكلة كبيرة للسودان.

و توقع الوزير تعرض السودان لمشكلة مثل العام الماضي، وأشار عبدالعاطي إلى أن السيناريو الأسوء هو ملء السد مع وجود جفاف طبيعي.

ولفت إلى أن البنية التحتية تم تجهيزها خلال الـ5 سنوات الماضية لتحمل الصدمات المختلفة.

و من التحضيرات تخفيض مساحات زراعة الأرز من مليون فدان لـ700 ألف فدان وتخفيض مساحات القصب والموز لاستهلاكهم المياه بشكل كبير.

اقرأ أيضا : مسؤول سوداني يعلق على إمكانية خوض حرب مع إثيوبيا بسبب سد النهضة

وأشار إلى أنه تم عمل 120 محطة لخلط المياه وإنشاء عدد من سدود الأمطار وإنشاء أكبر محطتين في العالم لتنقية مياه الصرف الزراعي.

كما تم إنشاء مشروع تبطين الترع والاعتماد على الري الحديث وتطوير المساقي والاعتماد على تحلية مياه البحر في المناطق الساحلية.

واعتبر وزير الموارد المائية والري أن عدم الوصول لاتفاق مرضي للملء والتشغيل، سيتسبب في حدوث مشكلة للجميع.

المصدر: روسيا اليوم – الوطن

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى