مسؤول إسرائيلي بارز: نظام الأسد قيد حركة الإيرانيين في البلاد

نقلت مواقع عبرية، عن مسؤول إسرائيلي بارز، قوله إن بشار الأسد يعيد تنظيم انتشار القوات العسكرية في سوريا، ويقيد حركة القوات الإيرانية في البلاد.

وأفاد موقع “والا” العبري، عن مسؤول أمني كبير، لم يفصح عن اسمه قوله، إن “الإيرانيين لم يعد بإمكانهم الوصول إلى أي مكان يريدونه في سوريا”.

اقرأ أيضا: من جديد.. ثلاث ناقلات نفط إيرانية في طريقها إلى سوريا

وأضاف أن بشار الأسد يقيد جداً، حركة الإيرانيين في أنحاء البلاد، لمنع الاحتكاك مع المواطنين السوريين، بهدف التوصل إلى هدوء واستقرار حسب تعبير المسؤول الإسرائيلي.

وأردف المصدر: “الأسد يفهم، أنه من أجل إعادة إعمار سوريا وجلب مستثمرين أجانب يجب عليه تحقيق الاستقرار في البلاد”، بحسب ما نقلت قناة ı24 news الإسرائيلية.

ولأسباب أخرى، ضعفت عملية التموضع الإيراني في سوريا، فيما تستمر إيران بالفعل بتهريب الوسائل القتالية الى سوريا، لكن بشكل محدود أكثر من الماضي.

ويرجع ذلك إلى المخاوف من الضربات الإسرائيلية التي تستهدف الضباط الإيرانيين أو أذرعهم (ضباط وأعضاء في مجموعات مسلحة موالية لإيران وغيرهم)،

وأضاف: “إنهم يفكرون مرتين قبل نقل الأشخاص أو الوسائل القتالية”.

ولم يستبعد المسؤول الإسرائيلي، احتمال وقوع حادث أمني في الجانب السوري، أو من جهة إسرائيل أو على الحدود على سبيل المثال من خلال استخدام طائرات مسيرة أو طائرات بدون طيار.

زر الذهاب إلى الأعلى