لبنان .. أنباء عن مغادرة “حسان دياب” إلى الولايات المتحدة تجنباً للمحاكمة

بعد ساعات على الإعلان عن إصدار المحقق العدلي في جريمة تفجير مرفأ بيروت، القاضي طارق البيطار، مذكرة إحضار ثانية بحق رئيس الحكومة السابق حسان دياب، تمّ تداول أنباء على بعض مواقع التواصل الاجتماعي أن دياب، الذي يحمل الجنسية الأمريكية، استبق ورقة الإحضار وغادر إلى الولايات المتحدة، حاملاً في جيبه لغز من اتصل به قبل أيام وأقنعه بالعدول عن زيارته التفقدية إلى المرفأ لمعاينة نيترات الأمونيوم المخزّنة في العنبر رقم 12.

غير أن مصادر أخرى لفتت إلى أن دياب غادر بيروت قبل مذكرة الإحضار للقاء أبنائه الذين يعيشون في الولايات المتحدة، ولا صحة لما يُشاع عن أنه غادر بعد ورقة الإحضار.

اقرأ أيضا: الأمن اللبناني يحبط عملية بيع طفل شمال بيروت

ومن المعلوم أن دياب بعد تشكيل حكومة جديدة برئاسة الرئيس نجيب ميقاتي لم يعد يتمتع بأي حصانة سياسية، في وقت لم تأخذ الاجراءات النيابية طريقها الدستوري لملاحقته والوزراء السابقين الثلاثة أمام المجلس الأعلى لمحاكمة الرؤساء الوزراء.

وكان القاضي البيطار أحال على النيابة العامة التمييزية مذكرة إحضار في حق دياب بعد تشكيل الحكومة الجديدة، وبالتالي تعديل مكان إقامة دياب من السرايا الحكومية المدرج في متن المذكرة الأولى.

وبدوره، أحال المحامي العام التمييزي القاضي غسان الخوري المذكرة على المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي للتنفيذ، علماً أن البيطار كان حدّد جلسة استجواب لدياب في العشرين من أيلول/سبتمبر الحالي.

المصدر: وكالات

زر الذهاب إلى الأعلى