fbpx

فرنسا تغرم “غوغل” أكثر من مليون يورو بسبب تصنيفه للفنادق

فرضت فرنسا غرامة تزيد عن مليون يورو على شركة “غوغل” الأمريكية، بداعي تضليل الأخيرة المستهلكين عبر تصنيفات الفنادق.

وأوضحت وزارة المالية الفرنسية أن شركتي “غوغل إيرلندا” و”غوغل فرنسا” ستتقاسمان الغرامة البالغ قدرها 1.1 مليون يورو (نحو 1.34 مليون دولار)، وذلك بعد أن أظهرت التحقيقات احتمالية تضليل “غوغل” للمستهلكين عبر تصنيفات الفنادق.

وأضافت في بيان رسمي أن الشركة الأمريكية عدلت ممارسات تصنيف الفنادق، اعتباراً من أيلول/ سبتمبر 2019.

يُذكر أن الحكومة الفرنسية فرضت غرامات عديدة على “غوغل” في الفترة الأخيرة، كان آخرها تغريمها بـ56 مليون دولار، بداعي انتهاك الخصوصية في فرنسا.

واتهمت هيئة تنظيم الاتصالات الفرنسية (سي.إن.آي.إل)، في كانون الثاني/ يناير من العام الماضي، أكبر محرك بحث في العالم بالافتقار إلى الشفافية والوضوح في الطريقة التي يبلغ بها المستخدمين عن تعامله مع البيانات الشخصية، وبأنه لا يحصل بطريقة ملائمة على موافقتهم على الإعلانات الشخصية.

واعتمد قرار الهيئة على قانون حماية البيانات الخاص بالاتحاد الأوروبي، وهو أكبر تغيير تشهده قوانين خصوصية البيانات منذ أكثر من عقدين، ودخل حيز التنفيذ عام 2018.

المصدر: سبوتنيك

زر الذهاب إلى الأعلى