عبدالله قرداش زعيم تنظيم الدولة الجديد .. من هو ؟ وكيف قُتل شمالي إدلب؟

استهدف الجيش الأمريكي بعملية أمنية منزلًا في قرية أطمة بعملية إنزال جوي تبعها اشتباك استمر لنحو ساعتين بين القوات المهاجمة والمجموعة التي كانت تضم زعيم تنظيم الدولة الإسلامية عبدالله قرداش والملقب بـ”أبو إبراهيم الهاشمي”.

ونتج عن العملية التي قال عنها الرئيس الأمريكي، جو بايدن، إن هدفها “جعل العالم أكثر أمانًا”، مقتل 13 شخصًا على الأقل بينهم ستة أطفال وأربعة نساء، في عملية إنزال جوي أمريكي في بلدة أطمة شمالي إدلب، بحسب “الدفاع المدني السوري”.

اقرأ أيضا: إدلب .. تفاصيل الإنزال الجوي الأمريكي في أطمة ومن هو المستهدف في العملية ؟ (فيديو)

عبدالله قرداش وريث ما تبقى من تنظيم الدولة

بحسب سجلات أمنية نقلتها هيئة الإذاعية البريطانية (BBC) عن ضابط استخبارات عراقي فإن عبد الله قرداش، من مواليد بلدة المحلبية التابعة لمحافظة نينوى العراقية عام 1976، لوالدٍ كان مؤذنًا في أحد الجوامع، ومتزوج من امرأتين أنجبتا سبعة ذكور، إضافة إلى تسع إناث.

وحتى قبل مقتل زعيم تنظيم “الدولة” السابق “أبو بكر البغدادي” كان قرداش يدير أغلب أمور التنظيم وهو المعروف في أوساط التنظيم على أنه “صاحب فكر ودراية كاملة بعناصر التنظيم”، على اعتبار أنه بدأ العمل معهم منذ العام 2003-2004.

أحد المُقاتلين السابقين في التنظيم ممن اعتقلتهم القوات العراقية، قال لـ”BBC” إنه التقى عبد الله قرداش ثلاث مرات حين كان على رأس عمله في الجهاز الأمني للتنظيم في الموصل، وإنه كان يشغل منصب قاضي الدولة، بمثابة وزير العدل، وأنه بالإضافة لذلك كان يشرف على ديوان الجند والدواوين الأربعة عشر الأخرى.

وتعرف المُقاتل السابق على صورة قديمة لقرداش عُرضت عليه، إذ أكد أنه هو ذاته قاضي التنظيم، لكنه اختلف كثيرًا لاحقًا من حيث الشكل، وبات كثيف اللحية ويلبس عمامة ولباسًا عسكريًا، كما يحمل سلاحه معه أينما حل.

وفي نهاية تشرين الأول 2019، أعلن التنظيم بُعيد مقتل زعيمه “أبو بكر البغدادي” في غارة أميركية في سوريا اختيار “خليفة جديد للمسلمين” هو الهاشمي القرشي.

لكن هذا الاسم لم يعنِ شيئًا للكثيرين لدرجة أن بعضهم شكّك حتى في إمكانية أن يكون “شخصية وهمية”، بحسب تحقيق أعدته صحيفة “الجارديان” البريطانية.

وبحسب الصحيفة، فإن مطاردة قرداش امتدت إلى تركيا حيث يعمل شقيقه في حزب سياسي يسمى “الجبهة التركمانية العراقية”، ويُعتقد أن زعيم التنظيم الجديد حافظ على اتصالاته بأخيه حتى تسميته كـ”زعيم”.

ووفق “الجارديان”، يحمل زعيم التنظيم، الذي قُتل خلال العملية الأمريكية الأخيرة، العديد من الأسماء مثل: المولى الصلبي، أمير محمد سعيد عبدالرحمن، عبدالله قرداش، حجي عبدالله، أبو إبراهيم الهاشمي، أبو إبراهيم القرشي.

زر الذهاب إلى الأعلى