fbpx

صور وخيام وولائم.. نظام الأسد يجبر “لجنة إغاثية” على تغطية تكاليف حملة بشار الانتخابية

أجبر سلطات النظام في ريف دمشق، إحدى اللجان الإغاثية في مدينة “التل”، على تغطية تكاليف حملة انتخابية لـ بشار الأسد.

ونقل موقع “صوت العاصمة”، عن مراسله، قوله إن أمين شعبة (حزب البعث)، في “التل”، “أحمد الميرو”، أرسل كتاباً للمشاركة في الحملة الانتخابية، إلى “لجنة التنمية” العاملة في المدينة.

ووفق المصادر، تضمن الكتاب، تكليف “اللجنة” بتجهيز خيمة انتخابية في المدينة، و طباعة ونشر صور بشار الأسد، في شوارع “التل”.

و ألزم “الميرو” اللجنة الإغاثية، بإقامة وليمة إفطار لأعضاء قيادة فرع ريف دمشق لـ (حزب البعث)، آخر أيام رمضان، بتكلفة وصلت إلى 20 مليون ليرة سورية.

و في عام 2019، تأسست “لجنة التنمية” في مدينة “التل”، بعد خروج فصائل المعارضة من المدينة، بإدارة “باسم الصمل” رئيس المجلس البلدي في التل، و”غازي جاموس” رئيس لجنة المصالحة في المدينة.

اقرأ أيضا : “الأمل بالعمل”.. بشار الأسد يطلق حملته الانتخابية

وتقوم اللجنة بجمع المساعدات المالية والتبرعات من أهالي المدينة من المغتربين، بهدف إقامة المشاريع الخدمية في “التل”، كفتح طرقات وصيانة منشآت طبية وتعليمية، وحفر آبار.. الخ.

وكان أحد ضباط الأمن العسكري “العقيد نعيم ديوب”، قد عقد في 11 مايو/أيار الجاري، اجتماعاً مع أصحاب الفعاليات الاقتصادية والتجارية في مدن وبلدات “الغوطة الشرقية”.

وكلف “ديوب”، حاضري الاجتماع، في مقر الفرع وسط بلدة “سقبا”، بتغطية تكاليف الحملة الانتخابية لـ “بشار الأسد” في المنطقة.

وتجسد ذلك، من خلال إجبار الضابط الحاضرين” على طباعة الصور وتغطية تكاليف تعليقها، وإقامة الخيام الانتخابية ودعوة الأهالي إليها.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى