سوريا تحتل المرتبة الثانية بين الدول الخمس الأكثر بطالة في العالم.. كيف أوصل نظام الأسد سوريا إلى هذه المرتبة؟

أصدر موقعا استعراض بيانات إحصائية حول سكان العالم تصنيف تضمن الدول الأكثر بطالة في العالم، وجاءت سوريا في الترتيب الثاني بنسبة تصل إلى 50 في المائة على القائمة بعد “بوركينا فاسو” التي احتلت المركز الأول.

الدول الخمس الأكثر بطالة في العالم

وبحسب الموقع فإنّ الدول الخمس الأكثر بطالة هي: “بوركينا فاسو – سوريا – السنغال – هايتي – كينا”، فيما كانت الدول الأقل بطالة حول العالم هي: “كمبوديا – قطر – تايلاند – بيلاروسيا – بنين”، وذلك وفق بيان إحصائي لعام 2020، بعد أن احتلت سوريا المركز الأول العام الفائت بالنسبة ذاتها.

ما هي الأسباب التي أوصلت سوريا لهذا المستوى؟

منذ اندلاع الثورة السورية تفاقمت الأزمة الاقتصادية في البلاد، وتوقفت الكثير من المشاريع، إضافة إلى وقف عمل المعامل، وعلى الأخص في حلب ودمشق.

وتعود معظم الأسباب إلى الطريقة التي واجه بها نظام الأسد المتظاهرين، والتي أدت تصاعد أعمال العنف.

إضافة إلى الحملات العسكرية التي قادها النظام ضد المناطق الثائرة، واستخدامه المفرط للقوة، واستعماله الصواريخ والبراميل المتفجرة والأسلحة الكيماوية.

وصول البطالة لنسب عالية 

ومنذ بدء حرب النظام الشاملة ضدَّ الشعب السوري نتج عنها تدمير آلاف المنشآت الاقتصادية والاجتماعية، فضلاً عن تدمير مدن وبلدات بأكلمها الأمر الذي نتج عنه قتل وتشريد ملايين السوريين، ما أفضى إلى ارتفاع نسبة البطالة إلى نسب قياسية غير مسبوقة في تاريخ البلاد.

الفساد تهمة موجهة لرموز النظام

وفي وقت سابق صرح قاضي الإحالة المالي الأول بدمشق حسان سعيد، عن وجود حالات فساد تشمل الصف الأول والثاني من الموظفين الحكوميين، أي حاشية رأس النظام.

وأشار إلى أن ما وعد به رأس النظام تم تنفيذه في الواقع ولمسناه بأنفسنا، في تصريح يعيد إلى الأذهان محاولات الأجهزة المخابراتية التابعة للنظام في الترويج لرأس النظام على حساب أتباعه والمقربين منه.

الفساد المالي سبب للبطالة بسوريا 

وبين سعيد أن الفساد المالي يوجد في كل القطاعات التي يكون فيها احتكاك للمواطن مع موظف القطاع العام وبحسب الحاجة في كل القطاعات، إلى جانب وجود موظفين ويمارسون الفساد بادعائهم بأنهم ينتمون إلى صفة معينة أو إلى جهة رسمية ويستغلون ذلك بالتأثير على سلوك الناس وابتزازهم لدفع الرشاوى.

زر الذهاب إلى الأعلى