“روسيا متورطة في ذلك”.. قتلى وجرحى بصفوف الحرس الثوري الإيراني في البوكمال

أفادت وسائل إعلام محلية، بوقوع قتلى وجرحى في صفوف الحرس الثوري الإيراني في مدينة البوكمال شرقي سوريا.

وأشارت ذات المصادر إلى أن آليتين عسكريتين تابعتين للحرس الثوري الإيراني كانتا تحملان عدداً من عناصر الميليشيات الإيرانية دخلوا حقل حمار النفطي، قرب البوكمال.

اقرأ أيضا: لجأ إلى لبنان هرباً من جحيم الأسد فلاحقته كارثة انفجار بيروت وفقد نصف عائلته بسببها

ونوهت إلى أن الحقل يحتوي على ألغام زرعتها روسيا مسبقاً، مشيرةً إلى أنه وبعد دخول الآليات انفجر عدد من الألغام، ماتسبب بإعطاب إحدى العربتين ووقوع ثمانية عناصر بين قتيل وجريح.

ونقلت ميليشيا الحرس الثوري جرحاها وجثث قتلاها إلى مستشفياتها الميدانية المنتشرة في المدينة.

ويعتقد المصدر ذاته، بأن ميليشيا الدفاع الوطني الموالية لروسيا هي من قامت بالعملية، لكونها المسيطرة على المنطقة التي شهدت الانفجار، ولكونها تمتلك عشرات الحواجز والمقرات في ريف مدينة البوكمال.

ولفتت وسائل الإعلام إلى أن الميليشيا المدعومة روسياً، زرعت الألغام سابقًا في عدة حقول، من بينها حقلي حمار والورد النفطيين، دون أن تزود الحرس الثوري بالخرائط.

يشار إلى أن مناطق الأسد تشهد تنافسًا كبيرًا على النفوذ، بين الميليشيات المدعومة من روسيا والميليشيات الإيرانية.

زر الذهاب إلى الأعلى