ديفيد بيكهام الوجه السياحي لقطر لمدة 10 سنوات

تعاقدت دولة قطر مع نجم كرة القدم الانكليزي والقائد السابق للمنتخب ديفيد بيكهام ليصبح وجها لكأس العالم لكرة القدم 2022، في صفقة قيمتها 150 مليون جنيه إسترليني (نحو 206 ملايين دولار).

وذكرت صحيفة “ذا صن” البريطانية أن اللاعب السابق البالغ من العمر 46 عاما، وافق على أن يصبح سفيرا لقطر، مقابل 150 مليون جنيه إسترليني سنويا على مدى العقد المقبل بموجب الاتفاق.

وذكرت الصحيفة: إنه “سيتم ربط أيقونة كرة القدم الإنجليزية بمضيف كأس العالم 2022 (قطر)، لمدة 10 سنوات”.

ووفقا للصحيفةالبريطانية: “يكتنف كأس العالم 2022 في قطر الجدل منذ البداية بسبب المخاوف من انتهاكات حقوق الإنسان المزعومة في مواقع البناء، فضلا عن موقف قطر تجاه النساء ومجتمع الأقليات الجنسية”.

لكن نجم كرة القدم الإنجليزية أكد أن المشجعين في قطر سيكونون بأمان ويسمح لهم برفع أعلام قوس قزح في الملاعب. وقالت الصحيفة إنه قبل توقيع العقد، تشاور بيكهام مع زوجته فيكتوريا.

وأشارت الصحيفة إلى أن “بيكهام سافر هذا الشهر إلى العاصمة الدوحة لمدة أسبوع، وقام بجولة في الملاعب، والتقى كبار الشخصيات قبل بطولة كأس العالم المقبلة”.

وسيعمل ديفيد بيكهام، الذي كان على صلات قوية مع قطر منذ أن لعب في باريس سان جيرمان قبل اعتزاله، أيضاً، على ترويج السياحة والثقافة بالبلاد.

ومن المقرر أن تقام بطولة كأس العالم المقبلة بقطر في الفترة من 21 نوفمبر إلى 18 ديسمبر 2022، وستكون أول بطولة تقام بالعالم العربي.

أصبحت قطر أول دولة عربية تستضيف كأس العالم لكرة القدم، ومن المقرر أن تقام البطولة في الفترة بين 21 نوفمبر/ تشرين الثاني إلى 18 ديسمبر/ كانون الأول من عام 2022.

زر الذهاب إلى الأعلى