خارجية النظام: الاتحاد الأوروبي “كيان هلامي”.. وهو شريك في دماء السوريين

هاجمت وزارة الخارجية لدى نظام الأسد الاتحاد الأوروبي، واتهمته بـ “المشاركة في الحرب على سوريا”، محملةً الاتحاد “مسؤولية سفك دماء السوريين وتدمير منجزاتهم”.

جاء ذلك في بيان أصدرته الوزارة، السبت، في أعقاب تجديد مجلس الاتحاد الأوروبي العقوبات على نظام الأسد، لعام آخر حتى 1 حزيران/ يونيو 2022.

اقرأ أيضا: الاتحاد الأوروبي مستنكراً انتخابات الأسد: “لم تتضمن أياً من قواعد الديمقراطية”

واتهمت خارجية الأسد الاتحاد الأوروبي بـ “الانفصال عن الواقع”، وزعمت أن “إعادة تجديد العقوبات على (سوريا) تفضح هذه المؤسسة وتعرّي زيف القيم التي تتشدق بها”.

وأضاف البيان أن “هذه العقوبات تمس المواطن السوري وتشكل انتهاكاً سافراً لأبسط حقوق الإنسان ومبادئ القانون الدولي الإنساني”.

وتابع أن “الاتحاد الأوروبي فقد مصداقيته، وأصبح كياناً هلامياً بلا لون ولا طعم ولا رائحة، بسبب مراكمته للفشل وتبعيته العمياء للسياسة الأمريكية”.

زر الذهاب إلى الأعلى