جامعة الفرات بدير الزور تحذر الطلاب من مهاجمة كوادرها عبر فيس بوك (صورة )

حذرت “جامعة الفرات” التابعة للنظام في دير الزور، من مهاجمة الطلاب لأعضاء وكوادر الهيئة التدريسية عبر صفحات التواصل الاجتماعي تحت طائلة الفصل.

وقالت الجامعة في بيان أصدرته اليوم الخميس ونشرته على حسابها في فيس بوك، إن “رئاسة جامعة الفرات لاحظت في الآونة الأخيرة أن بعض الطلاب أو (غيرهم) يتهجمون على أعضاء الهيئة التدريسية والتعليمية والكادر الإداري في الجامعة عبر صفحات وسائل التواصل الاجتماعي (فيس بوك) وغيرها”.

اقرأ أيضا: انحدار المستوى التعليمي .. فضيحة أخلاقية جديدة تهز جامعة الفرات في ديرالزور (صور)

وأضافت الجامعة أنها “تحذّر هؤلاء الطلاب و(غيرهم) بالفصل من الجامعة وملاحقتهم قضائياً وفق الأنظمة والقوانين حتى ولو من حسابات وهمية” بحسب البيان.

ولم يرد في البيان أي تفاصيل حول أسباب صدوره، كما تعرّض لانتقادات ساخرة عبر الردود على منشور البيان، نظراً لكثرة الأخطاء النحوية والإملائية التي تضمنها.

جامعة الفرات بدير الزور تحذر الطلاب من مهاجمة كوادرها عبر فيس بوك (صورة )

وفي منتصف آب الفائت، أحيل 3 أعضاء هيئة تدريسية في جامعة الفرات إلى مجالس تأديب وذلك في كليات البيتروكيمياء والحقوق والتربية، وذلك بعد ارتكاب أحد الأعضاء مخالفات لا أخلاقية، إضافة إلى تسريب الأسئلة مقابل مبالغ مادية، مع بيع الأسئلة لإحدى الفتيات التي سربتها لغيرها من الطلبة.

جاء ذلك بعد يومين من انتشار تسجيلات صوتية ومصورة لأحد أعضاء الهيئة التدريسية في جامعة “الفرات” وهو يتحدث بألفاظ غير أخلاقية محاولا ابتزاز إحدى الطالبات.

خطوة مماثلة في جامعة دمشق

وفي وقت سابق من اليوم الخميس، أثيرت ضجة كبيرة حول ما وصف بـ “توعد” كلية الآداب والعلوم الإنسانية في جامعة دمشق لطلابها بالفصل بسبب الفيس بوك.

وأوضحت صحيفة (الوطن) الموالية “هذا التوعد سببه قيام بعض الطلبة بالتهجم على أعضاء الهيئة التدريسية عبر صفحات التواصل الاجتماعي (فيس بوك)”.

وأشارت إلى أن الكلية استندت إلى “المرسوم رقم 17” الذي أصدره رئيس النظام عام 2012، والذي ينص على أن “استخدام الأجهزة الحاسوبية عبر الشبكة، كوسيلة أو أداة لارتكاب جرائم مثل القدح والذم والتحقير، ستتم ملاحقة مرتكبيها ولو من حسابات وهمية”.

المصدر: وكالات

زر الذهاب إلى الأعلى