تعميم بسحب منتج طبي في الحسكة بسبب “خطورته”

عممت مديريتا “الصحة” و”الشؤون الاجتماعية” التابعتان لنظام الأسد في الحسكة، أمس السبت، قرارا بوجوب منع تداول وإتلاف “أمبول ديكلوفيناك راما فارما”.

ووصف التعميم الذي انتشر على حسابات رسمية لنظام الأسد المنتج الطبي بـ “الخطير”.

اقرأ أيضا: عملية نصب على 5 شبان من الحسكة أرادوا الوصول إلى ألمانيا

وجاء في نص التعميم:

معلومات المنتج الطبي بالتفصيل: ديكلوفيناك الصوديوم (ديكلون) إنتاج معمل راما فارما

التحضيرة رقم 003

إنتاج2018/10 انتهاء 2021/10

التحضيرة رقم 005

إنتاج 2020/7 انتهاء 2023/7

فقط هذه الكمية ولهذه الشركة حصراً دون غيرها من التحضيرات أو الشركات تعتبر مادة فاسدة يجب إتلافها.

تعميم بسحب منتج طبي في الحسكة بسبب "خطورته"

من جانبه، نفى مدير “الصحة” في محافظة الحسكة، عيسى خلف وجود وفيات بسبب المنتج الطبي المحظور.

وقال إن “ما تم تداوله على صفحات التواصل الاجتماعي بحدوث حالات وفيات بين المواطنين نتيجة استخدام إبر ديكلون منتهية الصلاحية، عار عن الصحة جملة وتفصيلا ولم تحصل أي حالة وفاة”.

وحذر “من الاستخدام العشوائي لإبر الديكلون والديكسون وعدم خلطها: وفق قوله، وشدد على عدم استخدامها إلا بوصفة طبيب حصرا.

وأوضح بأنه تم تكليف الرقابة الدوائية للقيام بجولة على الصيدليات بالتعاون مع نقابة الصيادلة للاطلاع على الدواء المذكور.

في حين، أكد مدير “الشؤون الاجتماعية والعمل”، إبراهيم الخلف أن “التعميم جاء عن طريق وزارتي الصحة والشؤون الاجتماعية والعمل بوجود تحضيرتين من دواء ديكلوفيناك الصوديوم أمبول إنتاج شركة راما غير صالحة للاستعمال، كما تم التعميم على المراكز الصحية وعلى الجمعيات الخيرية العاملة بالشأن الصحي لمنع تداول هذا الصنف”.

المصدر: تلفزيون سوريا

زر الذهاب إلى الأعلى