تركيا تخلي مئات الأشخاص قرب محطة حرارية بسبب اتجاه الحرائق نحوها

أعلنت فرق الاغاثة التركية، إجلاء مئات السكان بحراً، بسبب اقتراب حريق بشكل خطر من محطة للطاقة الحرارية تخزن آلاف الأطنان من الفحم.

واستطاع السكان جلب مقتنيات قليلة من منازلهم، لنقلها على متن زوارق سريعة لحرس السواحل الذين جندوا في مرفأ اورين قرب مدينة ميلاس.

اقرأ أيضا: تركيا تعلن آخر التطورات بشأن الحرائق في عموم البلاد وتتحدث عن “كفاح أبطال الغابات”

وتقع بجوار المدينة محطة الطاقة واقتربت منها حرائق غير مسبوقة في تركيا اندلعت منذ أسبوع وناجمة عن موجة حر قصوى تضرب جنوب البلاد.

وأكدت السلطات إفراغ مخازن الهيدروحين المستخدمة لتبريد المحطة التي تعمل بالفيول والفحم، ليتم ملؤها بالمياه احترازاً.

واجتاح أكثر من 180 حريقاً غابات وأراضي زراعية، منذ أيام، إضافة إلى مناطق مأهولة على السواحل التركية على المتوسط وبحر إيجه، أوقعت ثمانية قتلى.

واتهم اردوغان في لقاء متلفز المعارضة بالسعي لتحقيق منفعة سياسية من الوضع، و تشكل تلك الحرائق تهديدًا دوليًا مثل جائحة كوفيد، مثل أي مكان في العالم.

وأضاف الرئيس التركي: “حدثت زيادة حادة في حرائق الغابات في بلادنا. يجب ألا يكون هناك مجال للسياسة في هذه القضية”.

وحسبما ذكر وزير الزراعة التركي بكر باكديميرلي فإن الحرارة في مدينة مارمريس الواقعة على بحر إيجه بلغت مستوى قياسياً مع تسجيلها 45,5 درجة خلال الأسبوع الحالي.

زر الذهاب إلى الأعلى