fbpx

بعد أسبوعين من احتجازها.. إيطاليا تفرج عن سفينة إنقاذ المهاجرين “آلان كردي”

أفرجت محكمة إدارية إيطالية، الأحد، عن سفينة إنقاذ المهاجرين “آلان كردي” التي تشغلها منظمة “سي آي” الألمانية (غير حكومية)، لتعود إلى إسبانيا لغرض الصيانة والفحص الدوريين.

جاء ذلك في بيان صدر، الأحد، عن منظمة “سي آي”، حسب وكالة “أسوشيتد برس” الأمريكية.

وفي أكتوبر/ تشرين أول الماضي، احتجزت السفينة في ميناء أولبيا بسردينيا، بعد نحو أسبوعين من وصولها وعلى متنها ما يزيد على 125 شخصا أنقذوا في البحر، وحددت نوفمبر/تشرين الثاني الماضي للبت القضائي في مدى شرعية احتجازها، بحسب المصدر نفسه.

اقرأ أيضا : تركيا: ضبط 109 مهاجرين غير نظاميين خلال توجههم لإيطاليا واعتقال 4 مهربين (صور)

وفي 6 مايو/ أيار 2020، قررت السلطات الإيطالية احتجاز السفينة المذكورة قبالة جزيرة صقلية، بناء على اكتشافها لمخالفات “فنية وتشغيلية”.

والجمعة، حكمت محكمة إدارية بأن منظمة “سي آي” ستضطر إلى سداد غرامة مالية إن لم تتمكن من القيام بالصيانة الدورية للسفينة.

وشددت على المنظمة أن “احتجاز السفينة كان بدافع سياسي”.

وأشارت إلى أن “محاميها قدموا وثائق تظهر أن السفينة تلبي معايير الأمان والسلامة”.

وسميت السفينة نسبة إلى الطفل السوري “آلان كردي” ابن الثلاثة أعوام، الذي مات غرقا في مياه بحر إيجة عندما انقلب قارب كان يستقله مهاجرون غير نظاميين عام 2015.

وهزت صورة الطفل “آلان كردي” حينها مشاعر العالم وهو بين ذراعي شرطي تركي بكاه بحرقة عند انتشاله من مياه بحر إيجة.

المصدر: الأناضول

زر الذهاب إلى الأعلى