بريطانيا.. رياضي يعرض هاتفه الأولمبي الذكي للبيع في مزاد

باع لاعب رامي المطرقة البريطاني، تايلور كامبل، إصداراً محدوداً من الهواتف الذكية الممنوحة لكل متسابق في دورة طوكيو الأولمبية.

وأقدم اللاعب على الخطوة لتمويل نفقات تدريبه خلال موسم 2022، وكتب في صفحة المبيعات أنه بحاجة إلى المال “لتمويل تكاليف التدرب من أجل بطولة ألعاب الكومنولث 2022”.

اقرأ أيضاً: روسيا تستخدم سلاحاً سرياً للفوز بالميداليات الأولمبية في طوكيو

وعلى صفحة “غو فند مي” في مواقع التواصل، ذكر اللاعب: “عدت إلى المملكة المتحدة وقررت أن تكون هذه مجرد بداية لما أتمنى أن تكون مسيرة طويلة وناجحة في الرياضة”.

وقدمت الشركة الراعية الهواتف والسماعات لـ11000 رياضي مشارك في أولمبياد طوكيو، ومنها إلى رامي المطرقة، البالغ من العمر 25 عاماً.

ووصلت العطاءات على هاتف وسماعات تايلور كامبل إلى 3500 جنيه استرليني (4850 دولارا) بحلول السبت في مزاد من المقرر أن يستمر ستة أيام أخرى.

والإثنين الماضي، شارك كامبل في منافسات رمي المطرقة، محققاً 71.34 متر، لكنه لم يتمكن من التأهل للنهائي.

وحدد اللاعب مبلغ 20 ألف جنيه إسترليني (27750 دولارا أمريكيا) لتغطية نفقات معيشته وسفره ومعداته، قبل دورة ألعاب الكومنولث العام المقبل في برمنغهام بإنجلترا.

زر الذهاب إلى الأعلى