اليويفا يحقق في “هتافات عنصرية” ضد بنزيما ومبابي خلال مباراة فرنسا والمجر

فتح الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا)، الأحد، تحقيقاً في “حوادث تمييز محتملة” في بودابست خلال مباريات المنتخب المجري ضد فرنسا والبرتغال في مباريات دور المجموعات من كأس أوروبا “يورو 2020”.

وذكرت تقارير أنه خلال المباراة التي انتهت بالتعادل بواقع 1-1 مع نظيره المجري يوم السبت، تعرض لاعبو المنتخب الفرنسي لسوء المعاملة التي تمثلت في تقليد أصوات القرود عندما استحوذ المهاجم الفرنسي كيليان مبابي على الكرة.

اقرأ أيضا: نسرين طافش تتحدث عن مواصفات فتى أحلامها.. وهذا أكثر ما يهمها (صورة)

كما تعرض زميله في المنتخب كريم بنزيما وهو من أصل جزائري للشتائم اللفظية من قبل الجماهير خلال المباراة.

وأفادت وسائل إعلام برتغالية، أنه في المباراة الأولى للمنتخب المجري في البطولة التي خسرها أمام نظيره البرتغالي بثلاثية نظيفة، تعرض النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، الذي سجل ثنائية خلال المباراة، لسوء المعاملة.

وأوردت صحيفة ريكورد الرياضية في البرتغال، أن الفائز بالكرة الذهبية خمس مرات تم تمييزه من خلال هتافات “كريستيانو رونالدو، مثلي الجنس” خلال المباراة.

وأكّد الاتحاد الأوروبي لكرة القدم أن أي معلومات جديدة تتعلق بالتحقيقات سيتم الإعلان عنها في الوقت المناسب.

زر الذهاب إلى الأعلى