المبعوث الروسي إلى سوريا: حكومة الأسد قد ترد على القصف الإسرائيلي عاجلا أو آجلا

قال المبعوث الروسي للتسوية السورية ألكسندر لافرينتييف أن صبر حكومة نظام الأسد إثر القصف الإسرائيلي على أراضيها قد يستنزف عاجلا أو آجلا ما سيؤدي لتداعيات وخيمة لا يريدها أحد”.

وتحدثت صحيفة روسية عن لافرينتييف قوله ردا على سؤال من الصحيفة بشأن ما إذا كانت المشاورات الجارية حاليا بين روسيا وإسرائيل تطرقت إلى الغارات الإسرائيلية المتواصلة “إن موسكو لا تزال متمسكة بموقفها القاضي بإدانة هذه الضربات العسكرية، مشيرا إلى أن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف يشدد دائما على أن هذه الغارات غير مقبولة”.

وأشار مبعوث الرئيس الروسي أنه ليس على دراية بشأن فحوى هذه المشاورات لكنها موضع ترحيب كونها تتيح فرصة للتوصل إلى اتفاق على وقف الغارات.

وأكمل: “يجب وضع حد لهذه الغارات وهي غير بناءة. نأمل أن يصغي الجانب الإسرائيلي إلى قلقنا بشأن تصعيد الوضع في الأراضي السورية. قد يستنزف صبر الحكومة السورية عاجلا أو آجلا، ما سيؤدي إلى توجيه ضربة مضادة لا يريد أحد ذلك، ونؤكد أن أي اندلاع للعنف في سوريا غير مقبول”.

ويذكر أن الاحتلال الإسرائيلي يقصف مواقع جيش النظام وميليشياته الإيرانية ويوقع في صفوفهم قتلى وجرحى مبررا بأنه يريد القضاء على التمدد الإيراني في سوريا.

زر الذهاب إلى الأعلى