سعر صرف الليرة السورية يسجل انخفاض حاد مقابل سعر الدولار الأمريكي في إدلب

انخفاض سعر صرف الليرة السورية مقابل الدولار الأمريكي، أمس الثلاثاء، في أسواق مدينة إدلب.

وقال صرافون للمورد إن الدولار سجل 1460 ليرة للمبيع و1430 ليرة للشراء، في مدينة إدلب بانخفاض كبير يقدر بأكثر من 100 ليرة سورية.

أمّا الليرة التركية، فقد سجّلت أمام سعر صرف الليرة السورية 205 بيع و200 ليرة سورية شراء.

وربط صرافون ارتفاع الدولار بصراع رجل الأعمال “رامي مخلوف” وابن عمته “بشار الأسد”، وبينوا أن ظهوره ساهم بهبوط سعر صرف الليرة السورية، وإذا استمر الصراع بين آل الأسد ومخلوف قد يدفع الليرة إلى هبوط كبير.

وسجلت الليرة السورية هبوطا جديدا، يوم الأحد، حيث وصل سعر صرف الدولار الأمريكي إلى 1300 ليرة سورية في معظم المناطق السورية.

وسبق أن قال صرافون أن مرض “كوروناكوفيد 19” هو أحد أسباب انهيار سعر صرف الليرة السورية، حيث تجاوز سعر صرف الدولار الأميركي الواحد، الـ ١٣٥٠ ليرة سورية، في نهاية شهر آذار، في ريف حلب.

ويعتبر سعر صرف الليرة السورية الأسوأ بتاريخ الجمهورية منذ الاستقلال وانفصال الليرتين السورية واللبنانية، إذ كان الدولار يساوي ليرتين عام 1961 م و53 ليرة عام 2005 و 47 ليرة عام 2010 و49 ليرة عام 2010، لتنهار الليرة بعد عام 2011 بشكل متسارع، حيث سجل الدولار عام 2016 سعر 640 ليرة، لتصل أوائل عام 2020 لأكثر من 1000 ليرة مقابل الدولار.

زر الذهاب إلى الأعلى