fbpx

الفنان السوري عمر سليمان يعلق على انتمائه إلى حزب كردي في سوريا

نفى الفنان الشعبي السوري عمر سليمان، المعروف باسم “الكيصر”، بشكل قطعي انتمائه لأي حزب أو تجمع سياسي كردي في سوريا.

وعقب إطلاق سراحه من قبل السلطات التركية التي احتجزته مرتين الأسبوع الماضي، قال سليمان إنه خضع للتحقيق بتهمة التعاون مع حزب كردي.

اقرأ أيضا: الإفراج عن الفنان السوري عمر سليمان بعد توقيفه مجدداً

وأشار إلى أن أجهزة الأمن التركية فتشت هاتفه المحمول لكنها لم تعثر فيه على أدلة تؤكد الاتهامات الموجهة إليه، مضيفاً: “لأنني أصلاً لست عضواً في أي حزبٍ كان، لا في سوريا ولا في تركيا، أو في أي دولةٍ أخرى.. لا علاقة لي بالسياسة”، وفق موقع “العربية نت”.

وتابع: “أنتمي لحزب الفنانين فقط، فأنا مغنٍّ، وأخرج على المسرح لأُفرح الناس بموسيقاي وأغنياتي ووجودي معهم”، مشيراً إلى أنه قال هذا الكلام للأشخاص الذين حققوا معه.

ولفت الفنان السوري إلى أن السلطات التركية تأكدت من صحة كلامه وعدم انتمائه لأي حزب أو تجمع سياسي كردي في سوريا، ومن ثم أطلقت سراحه دون قيد أو شرط بعدما تبيّن لهم صحة كلامه.

ونبه إلى أن مجال عمله يقتصر على الفن وحده كإقامة الحفلات والأمسيات الموسيقية في تركيا وخارجها، ولذلك كل اتصالاته محدودة وتتعلق بالفن فقط، وتكمن مهمته الوحيدة في إسعاد الناس، وفق تعبيره.

واعتبر سليمان أن “السلطات التركية تقوم بدورها بعد حصولها على تقارير بشأن إقامة أي فنان أو أي شخصٍ آخر على أراضيها، فهي تحقق بالأمر لإثبات التهم أو تبرئة الأشخاص، وهذا ما حصل معي”.

المصدر: الشرق سوريا

رغد الحاج

صحفية مهتمة بالشأن السوري الفني تعمل على إضافة قيمة مضافة للأخبار فى موقع المورد، عملت سابقا على تغطية أحداث ومؤتمرات فنية حدثت في سوريا قبل عام 2011 وكانت مراسلة لمجلة الفن في سوريا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى