fbpx

العراق: إيران تشكل جماعات نخبوية صغيرة شديدة الولاء لها

شكلت إيران جماعات نخبوية شديدة الولاء لها، أصغر حجماً، من الفصائل القوية الحليفة لها، مكونة من المئات من المقاتلين الذين يحظون بثقتها.

ويعتبر هذا تحولاً عن اعتماد إيران في السابق على جماعات كبيرة، كان لها في وقت من الأوقات نفوذ عليها، وقامت بتدريب تلك الجماعات السرية.

واعتمدت تلك الجماعات، حرب الطائرات المسيرة، والاستطلاع والدعاية الإلكترونية، وتأتمر بأمر ضباط من فيلق القدس ذراع الحرس الثوري الإيراني.

وتكشف روايات مسؤولين أمنيين عراقيين وقادة فصائل ومصادر دبلوماسية وعسكرية غربية، أن هذه الجماعات مسؤولة عن سلسلة من الهجمات على أمريكا وحلفائها.

وجاء هذا الأسلوب من إيران بعد سلسلة انتكاسات، تعرضت لها، وعلى رأسها مقتل القائد العسكري قاسم سليماني قائد فيلق القدس.

واضطرت الفصائل الكبرى الموالية لإيران في العراق إلى تحاشي الأضواء، بعد رد فعل سلبي شعبي أثار مظاهرات واسعة احتجاجا على النفوذ الإيراني في أواخر 2019.

اقرأ أيضا: لتحقيق حلم طفله البدين.. رجل أعمال يشتري نادياً رياضياً ليجعل ابنه نجماً في كرة القدم

ويحمل التحول إلى الاعتماد على جماعات أصغر، في طياته ميزات تكتيكية. فهي أقل عرضة للاختراق، وربما يتأكد أنها أكثر فاعلية في استخدام أحدث الأساليب التي طورتها إيران.

وذكر مسؤول أمني عراقي، أن الفصائل الجديدة، مرتبطة ارتباطاً مباشراً بالحرس الثوري الإيراني. فهي تتلقى أوامرها منه لا من أي طرف عراقي، وهو ما أكده مسؤول عراقي ثان.

كما أكد ذلك، ثلاثة قادة في فصائل أكبر موالية لإيران، ولديها نشاط معروف ومسؤول في الحكومة العراقية ودبلوماسي غربي ومصدر عسكري غربي.

المصدر: وكالة رويترز

زر الذهاب إلى الأعلى