الطفل ريان مات في البئر قبل وصول فرق الإنقاذ إليه

الأنباء المغربية “map”، اليوم الأحد، أن الطفل ريان الذي كان عالقاً داخل بئر بعمق 32 متراً لنحو 5 أيام، توفي قبل وصول فرق الإنقاذ إليه.

ونشرت الوكالة تقريرا إخباريا اطلعت عليه وكالة “الأناضول” قالت فيه: إن “فرق الإنقاذ تمكنت من الوصول إلى جثة الطفل ريان وإخراجها بفضل عمل ميداني شاق ومضن ومن دون انقطاع ولا توقف دام طوال خمسة أيام”.

اقرأ أيضا: بيان رسمي مغربي يؤكد وفاة الطفل ريان

وأوضحت أنه تم نقل جثة الطفل ريان عقب انتشاله من البئر الذي ظل عالقاً فيه لأكثر من 100 ساعة بسيارة خاصة ثم عبر مروحية طبية تابعة لـ “الدرك الملكي”.

وفي السياق ذاته، أدى طلاب مدرسة “كامل الأغا” في قطاع غزة اليوم، صلاة الغائب على روح الطفل ريان، في حين قدم مسؤولون فلسطينيون التعزية في وفاة الطفل ريان.

ومنذ، الثلاثاء الماضي، سقط ريان (5 سنوات) داخل بئر جافة بعمق 32 متراً، في قرية “إغران” التابعة لمنطقة تمروت بإقليم شفشاون، وواصلت فرق الإنقاذ عملياتها لإنقاذه إلا أنها وصلت إليه وهو متوفى، ليعلن الديوان الملكي المغربي، مساء أمس السبت، وفاة ريان عقب انتشاله من البئر.

زر الذهاب إلى الأعلى