الخزانة الأمريكية تعلن تفاصيل جديدة بشأن تعديل لائحة العقوبات المرتبطة بنظام الأسد

أعلنت وزارة الخزانة الأمريكية، تفاصيل جديدة، حول لائحة العقوبات المعدلة، التي تشمل شركات مرتبطة بنظام الأسد، و سبب إزالتها لشركتين من تلك الشركات.

وجاء في بيان نشرته الوزارة على موقعها الرسمي، أنه تمت إزالة شركة “ASM” الدولية للتجارة العامة المملوكة لـ (سامر فوز)، والعاملة ضمن مجموعة “أمان القابضة” عن لائحة العقوبات الأمريكية.

اقرأ أيضا: بسبب سيلفي.. وفاة شاب غرقاً في مياه العاصي

كما رفعت العقوبات عن شركة (SILVER PINE) المملوكة لشقيق سامر الفوز “حسين”.وعزت الوزارة الأمريكية قرارها، إلى أن العقوبات المفروضة على الشركتين باتت دون جدوى، خاصة في ظل إغلاقهما بشكل تام.

ونعت بيان الوزارة سامر الفوز بأنه رجل الأعمال “الأوليغارش” المهيمن على كافة المواد والقادر على فرض تأثيره على السياسة الوطنية.

وذكر التقرير أن “سامر الفوز وأقاربه وإمبراطوريته التجارية، استغلوا الصراع السوري لتأسيس مشروع مدر للربح، ويدعم بشكل مباشر نظام الأسد، ويبني مشاريع فاخرة على الأرض المسروقة”.

وعمل الرجل على استغلال الأراضي التي استولى عليها نظام الأسد، وحاول تجنيد المستثمرين الأجانب في مشاريع إعادة الإعمار السورية.

وفرضت وزارة الخزانة الأمريكية عام 2019 عقوبات شملت جميع الشركات والأصول التي يملكها سامر الفوز ومنها “أمان القابضة” بسبب “استغلال النظام المالي الدولي خارج سوريا، وضلوعه بدعم وتمويل النظام”.

زر الذهاب إلى الأعلى