إعلام روسي: الجولاني التقى ممثلاً عن الاستخبارات البريطانية في سوريا.. وهذا ما تباحثاه

تحدثت وكالة “تاس” الروسية، عن لقاء زعيم هيئة تحرير الشام، أبو محمد الجولاني، بممثل عن جهاز الاستخبارات السرية البريطاني (MI6) في سوريا.

ونقلت الوكالة، عن مصدر دبلوماسي في موسكو، قوله إنّ المسؤول البريطاني، هو المبعوث الخاص البريطاني السابق إلى ليبيا، جوناثان باويل.

اقرأ أيضا: تحرير الشام تصدر بيانا حول صورة الجولاني مع الصحفي الأمريكي في إدلب

وأضاف المصدر: “تفيد المعلومات الواردة بأن استخبارات دول غربية رتبت اتصالات بطريقة غير مباشرة، بل ومباشرة مع تنظيمات إرهابية دولية ناشطة في سوريا”.

وبحسب الوكالة، فإنّ اللقاء أجري في منطقة خفض التصعيد، بالقرب من معبر باب الهوى على الحدود السورية التركية في إدلب.

وأشار المصدر إلى أن المحادثات، كان في صلبها موضوع إمكانية شطب اسم “هيئة تحرير الشام”، من قائمة التنظيمات الإرهابية.واقترح الجانب البريطاني بدوره على هيئة تحرير الشام، إعلان “التخلي عن مواصلة عمليات التقويض ضد الدول الغربية وإقامة تعاون وثيق معها”.

وعُرض على الجولاني نصيحة إجراء مقابلة مع أحد الصحفيين الأميركيين، لتشكيل سمعة إيجابية لـ “تحرير الشام”.وتصنف روسيا و الولايات المتحدة الأميركية، هيئة تحرير الشام، ضمن قوائم الإرهاب لديها.

وتروج روسيا عبر أذرعها الإعلامية لضخ معلومات، عن استعداد تحرير الشام، لشن هجوم بالسلاح الكيماوي أو الغازات السامة، على قاعدة حميميم الروسية في الساحل السوري.

زر الذهاب إلى الأعلى