إدارة باريس سان جرمان قلقة من وضع ميسي

نشر موقع “onzemondial” الفرنسي أن إدارة فريق باريس سان جرمان قلقة من وضع ليونيل ميسي، لأنه ما يزال يجد صعوبة في الاندماج مع الفريق، بالإضافة لمعاناته من الإصابة، والأمر الذي زاد قلقها هو استدعاؤه لتمثيل منتخب بلاده.

وأضاف الموقع أن جميع هذه العوامل تزيد من تعقيد وضع لاعب باريس سان جرمان ليونيل ميسي والتزامه مع النادي.

اقرأ أيضا: ميسي يعلق على فيلم تركي آل الشيخ “تشيللو” (صورة)

وأشار إلى أن القلق والانزعاج يسيطر على إدارة الفريق، بسبب استدعاء ميسي من قبل منتخب بلاده الأرجنتين للمشاركة في المعسكر التدريبي، وذلك استعداداً لمباراتي الأوروغواي والبرازيل، ضمن تصفيات أميركا اللاتينية لكأس العالم في قطر 2022.

وبحسب موقع “winwin” فإن ميسي لم يلعب إلا مباريات قليلة مع فريقه باريس سان جيرمان، وهو الآن في الطريق إلى الأرجنتين للانضمام إلى منتخب بلاده، الأمر الذي أزعج المسؤولين داخل الفريق الفرنسي.

وقرر مدرب المنتخب الأرجنتيني ليونيل سكالوني استدعاء لاعبي “سان جيرمان” المصابين ليونيل ميسي ولياندرو باريديس، للانضمام إلى قائمة الفرق التي ستخوض مواجهتي الأوروغواي والبرازيل، ضمن منافسات تصفيات أميركا الجنوبية، في حين طرحت دعوة اللاعبين تساؤلات عديدة خاصة أنهما يعانيان من الإصابة.

وجاء قرار المدرب الأرجنتيني رغم إصابة اللاعبين وغيابهما مؤخراً عن مواجهات فريقهما، ويتوقع تعافيهما بعد فترة التوقف الدولية، حيث يغيب باريديس عن مباريات سان جيرمان، منذ 25 أيلول الفائت، ويعتقد النادي الفرنسي أن لاعبه لم يتعافَ تماماً وغير مؤهل لخوض المباريات في الفترة الحالية.

وانتقل ليونيل ميسي إلى باريس سان جيرمان، شهر آب الفائت، لمدة عامين مع خيار التجديد لعام إضافي حتى 2024، ونال “ميسي” راتباً سنوياً قدره 35 مليون يورو.

زر الذهاب إلى الأعلى