أيمن رضا : تخليت عن كافة مستحقاتي في مسلسل الكندوش (فيديو)

كشف الفنان أيمن رضا خفايا مسلسل الكندوش الذي أحدث جدلاً واسعاً، وذلك بعد انتهاء عرض الجزء الثاني منه في الموسم الرمضاني.

وقال رضا في حوار إذاعي بأنه غير راضي عن العمل، مشيراً إلى خلافات بينه وبين مدير شركة الإنتاج.

اقرأ أيضا: شريف ينهي دوره في مسلسل الكندوش ويشكر والده أيمن رضا

وتابع الفنان في حديثه بأنه تخلى عن كافة مستحقاته وأجوره كـ مدير للشركة وكـ ممثل مشارك في العمل.

مؤكداً بأنه لا يريد الاصطدام مع أي منهم، بعد أن قام بـ بناء الشركة على أكمل وجه خلال فترة وجيزة لا تتعدى الستة أشهر.

أيمن رضا رفض الخوض في التفاصيل لكنه أكد بأن مخرج العمل سمير حسين أحد أسباب فشل العمل من الجزء الأول.

وأن يتحمل مسؤولية كبيرة اتجاه العمل، لافتاً في تصريحه “ما بدي احكي أو اصطدم مع حدا لأنو اذا بدي احكي ما بخليه يمشي بالشارع”.

واعتبر رضا إزالة اسمه واسم الفنان السوري حسام تحسين بيك تصرف “ولادي” من الشركة المنتجة بالتعاون مع المخرج سمير حسين.

مؤكداً بأن الممثل لا يستطيع أن يفرض وجهة نظره على صاحب رأس المال مهما بلغ مستواه، وهذا ما جعله ينسحب بكل هدوء.

وأبدى أيمن رضا رأيه في الأدوار التي شارك بها خلال السباق الرمضاني ، معلناً عدم رضاه عن كل ما قدمه في الأعمال التلفزيونية من الكندوش وحوازيق وبقعة ضوء 15.

وأعرب رضا عن استيائه وعدم رضاه من الأعمال الدرامية التي شارك بها في الموسم الرمضاني، إذ اعتبر أنه لم يوفق نهائيا.

وأضاف رضا أنه قدم مجموعة كبيرة من اللوحات الكوميدية في ”بقعة ضوء 15″، ولكن الرقابة لم توافق عليها، لذلك اضطر للعمل معهم على 7 لوحات فقط، اختار البعض منها مع مجموعة من المخرجين الجدد.

وبيّن الفنان خلال إطلالة إعلامية له مع برنامج ”المختار“ أن ”بقعة ضوء“ يحتاج إلى تحديث وشروط معينة لكي ينجح، وأحد مشاكله أن عددا كبيرا من الفنانين الكوميديين كانوا متواجدين في قطر، عدا عن أن مخرجي المسلسل هم في بداياتهم، فلا يوجه أحد منهم أي ملاحظات للنجوم الكبار، ولا يفرض على الشركة المنتجة أي رأي وضغوطات، بالإضافة إلى النقص الكبير في اللوحات.

ووصف ”بقعة ضوء“ بأنه ”مات“، إذ لم ينجح بعد موسمه الثالث، وردود فعل الجمهور تؤكد ذلك على حد تعبيره.

المصدر: مواقع

زر الذهاب إلى الأعلى