أردوغان يتوعد المتورطين بحرائق الغابات في تركيا بعقوبات رادعة ويعلن تسهيلات للمناطق المتضررة

توعد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، بعقوبات رادعة لكل من يثبت تورطه بحرائق الغابات في تركيا.

وأكد أردوغان في مؤتمر صحفي عزم بلاده تقديم تسهيلات ومزايا للمواطنين المتضررين من حرائق الغابات.

اقرأ أيضا: بسبب الحرائق.. أردوغان يعلن 4 ولايات تركية “مناطق منكوبة”

وجاء ذلك خلال تفقده منطقة مانافغات التي تتواصل فيها حرائق الغابات بولاية أنطاليا، جنوبي تركيا.

وذكر الرئيس أن تركيا خصصت 50 مليون ليرة (نحو 6 ملايين دولار) لتلبية الاحتياجات العاجلة في المناطق المتضررة جراء الحرائق.

وأضاف أنه في غضون عام سيتم الانتهاء من بناء المنازل في المنطقة المنكوبة وفقا للهندسة المعمارية المحلية.

ومن بين التسهيلات التي تحدث عنها أردوغان تأجيل تسديد الضرائب والقروض التجارية والزراعية في المناطق المنكوبة.

وسيتم تقديم مساعدات بدل إيجار لأصحاب المنازل المحترقة والمتضررة، إضافة إلى تغطية الأضرار في الزراعة والثروة الحيوانية والدفيئات.​​​​​​​

وذكر الرئيس التركي: “سنمنح تسهيلات مالية للتجار (بالمناطق المنكوبة) ونقدم الدعم للمشاريع الصغيرة والمتوسطة وسنبدأ إعادة إعمار المنازل خلال شهر”.

وأشار إلى أن بلاده في المركز الأول بين الدول التي تتصدى للحرائق بأسرع طرق التدخل وأكثرها فاعلية، وأقلها تعرضا للضرر، بحسب تقييمات المنظمات الدولية.

وكانت حرائق كبيرة قد اندلعت غابات في عدة ولايات جنوب وجنوب غربي تركيا، ضمنها أنطاليا، وأضنة، وموغلا، ومرسين، وعثمانية.

و اعتبر الرئيس أردوغان تلك الولايات “مناطق منكوبة”، بعدما ارتفعت حصيلة ضحايا الحرائق إلى 6 وفيات وعشرات الإصابات، حتى عصر السبت.

زر الذهاب إلى الأعلى