هل ممكن اكون حامل وتحليل البول سالب

هل ممكن اكون حامل وتحليل البول سالب

هل ممكن اكون حامل وتحليل البول سالب؟ سؤال تبحث عن إجابته العديد من النساء، حيث يمكن للمرأة الحصول على نتيجة اختبار حمل سلبي لسببين، أولا أنها ليست حامل، أو أنها حامل ولكنها أجرت الاختبار مبكرًا لدرجة أن اختبار الحمل المستخدم لم يكشف عن وجود هرمون “hCG” في الجسم، لذلك سنعرض لكم في هذا المقال جميع المعلومات اللازمة للاجابة على سؤال هل ممكن اكون حامل وتحليل البول سالب، وذلك على موقع المورد.

أسباب الحصول على نتيجة سلبية في اختبار الحمل

  • يبحث اختبار الحمل عن هرمون (موجهة الغدد التناسلية المشيمائية البشرية) ، والذي لا يظهر عادة في جسمك إلا إذا كنت حاملاً.
  • إذا كنت حاملاً ، فستزيد مستويات هرمون الحمل لديك بمرور الوقت.
  • تعني نتيجة اختبار الحمل السلبية أن الاختبار لم يكشف عن أي هرمون hCG في البول.
  • إذا تأخرت دورتك الشهرية أو فاتتك الدورة الشهرية واختبارك سلبيًا ، فمن غير المرجح أن تكوني حاملاً.
  • إذا أجريت الاختبار قبل الموعد المتوقع للدورة ، فقد تكونين حاملاً ، لكن مستويات هرمون الحمل لديك منخفضة جدًا بحيث لا يكتشفها الاختبار.
  • قد تحصلين على نتيجة سلبية عند الاختبار في وقت سابق إذا لم تستخدمي البول الأول في اليوم ، أو إذا كنتِ تتناولين الكثير من السوائل .
  • تعمل اختبارات الحمل عن طريق فحص (اكتشاف) هرمون يعرف باسم موجهة الغدد التناسلية المشيمائية البشرية (hCG) الذي يتم إطلاقه عندما تكونين حاملاً وستستمر مستويات الهرمون لديك في الارتفاع خلال الشهرين الأولين من الحمل.
  • وبهذا نكون قد وضحنا المعلومات اللازمة للاجابة على سؤال هل ممكن اكون حامل وتحليل البول سالب.

دواعي إجراء تحليل الحمل

هناك أعراض معينة تتطلب تحليل الحمل في حالة ظهورها ، بما في ذلك مايلي:

  • تعتبر الدورة الشهرية المتأخرة من أهم الأعراض التي تتطلب تحليل حمل ، لكن يجب مراعاة عدم وجود  سبب آخر يسبب التأخير ، مثل اتباع نظام غذائي مختلف .
  • الشعور بتقلصات شديدة في البطن مصحوبة بآلام في الظهر ، وهذا الألم يشبه إلى حد بعيد آلام الدورة الشهرية.
  • الشعور بالتوتر الشديد والاحساس بالحاجة إلى النوم باستمرار.
  • قد ينتج الشعور بألم في الثدي وأحيانًا إفرازات واضحة نتيجة لزيادة مستويات هرموني البروجسترون والإستروجين.

متى يظهر الحمل الضعيف 

  • تزداد نسبة هرمون الحمل تدريجيًا مع نمو الجنين ، وتتضاعف هذه النسبة بشكل طبيعي كل يومين، لذلك للتأكد من أن الحمل سليم وغير ضعيف، يجب إجراء فحص دم رقمي في يوم الاشتباه في الحمل، يليه فحص دم آخر بعد يومين ، ثم قومي بمقارنتهما .
  • إذا زادت نسبة هرمون الحمل في الدم بنسبة 50 أو 60٪ فالحمل طبيعي ، أما إذا وجدت أن نسبة هرمون الحمل لم تتضاعف فعليك الانتظار بضعة أيام ثم إعادة الاختبار، وفي حال بقي معدل نمو الهرمونات على حاله ولم يتكاثر فالحمل ضعيف وعليك مراجعة الطبيب.

أسباب الحمل الضعيف

  • خفض مستويات هرمون البروجسترون في الجسم والذي بدوره يضعف بطانة الرحم.
  • الإصابة بورم ليفي في جدار الرحم.
  • ضعف جهاز المناعة في جسم الإنسان ، مما يؤدي إلى نقص إمدادات الدم للجنين.
  • وجود مشاكل صحية مثل فقر الدم أو ارتفاع ضغط الدم أو مشاكل أخرى.
  • التهابات الرحم.
  • انخفاض مستويات هرمون الحمل.
  • وجود عيوب في الكروموسومات.

أعراض الحمل الضعيف

  • الإرهاق والتعب الشديد أثناء الحمل.
  • الشعور بضيق التنفس والضعف الجسدي.
  • شعور المرأة بالرغبة في النوم
  • وعدم قدرتها على أداء أي أنشطة.
  • تعاني المرأة من تقلصات شديدة في أسفل البطن مع ظهور بقع دم متقطعة أو يومية.

علاج الحمل الضعيف

  • تناول نظام غذائي متوازن وصحي يشمل الفواكه والخضروات ، وتجنب الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من السكر.
  • تجنب رفع الأثقال والحصول على الراحة التامة.
  • لا تتناولي أي أدوية دون استشارة طبيبك.
  • يسمح للمرأة الحامل بممارسة تمارين الحمل البسيطة.
  • مراقبة مستويات السكر والدم في جسمك.
  • تجنب التعرض للضغط والتوتر.

اقرأ أيضا: حالات شفيت من الذئبة الحمراء

حالات يحدث بها نتائج إيجابية زائفة

في بعض الحالات ، التي تكون غير شائعة تقريبًا ، يتم الحصول على اختبار حمل إيجابي على الرغم من عدم الحمل، بما في ذلك مايلي:

  • يزيد وجود أنواع نادرة من أكياس المبيض من مستوى هذا الهرمون (موجهة الغدد التناسلية المشيمية البشرية) وبالتالي يعطي اختبار حمل منزلي نتيجة ايجابية كاذبة.
  • إصابة المرأة بأمراض معينة ، مثل أمراض الكلى وبعض أنواع السرطان ، ولكن يحدث هذا في حالات نادرة جدًا.
  • يمكن أن يؤدي وجود بعض الاضطرابات الهرمونية لدى النساء في سن اليأس وبعد انقطاع الطمث إلى نتائج اختبار حمل إيجابية كاذبة.
  •  تناول بعض أدوية الخصوبة لدى المرأة والتي تحتوي على هرمون (موجهة الغدد التناسلية المشيمية البشرية) وبالتالي يتم الحصول على نتائج إيجابية خاطئة ، على الرغم من أن الحمل لم يحدث بعد.
  • الحمل الكيميائي ، أي الفقدان السريع جداً للجنين لدرجة عدم الشعور بأي من أعراض الحمل المتعارف عليها، ولكن الاختبار يعطي نتيجة إيجابية بالرغم من عدم وجود الجنين في الموجات فوق الصوتية.
زر الذهاب إلى الأعلى