fbpx

“لم تحقق الشروط”.. “مسد” يرفض إجراء انتخابات الأسد الرئاسية في مناطق سيطرته

أعلن مجلس سوريا الديمقراطية “مسد” رفضه تسهيل إجراءات انتخابات نظام الأسد الرئاسية في مناطق سيطرته في شرق سوريا.

وأكد المجلس أنه رفض إجراء “الانتخابات الرئاسية” لأنها “لم تحقق الشروط الواجبة لإجرائها”.

وقال عضو الرئاسة المشتركة في “مسد” سيهانوك ديبو، لوكالة الأنباء الروسية “ريا نوفوستي”، الخميس، إن “مسد يميل إلى العمل والتحضير لهذا الإجراء، وكل إجراء سيادي حين تتوفر الشروط المناسبة له”.

اقرأ أيضاً: وزير إعلام الأسد: منفتحون على الإعلام ونرحب بتغطيته لـ “الانتخابات الرئاسية”

وأشار ديبو إلى أن “الإدارة الذاتية لا تعتقد بأن شروط الانتخابات الرئاسية محققة كي تكون طرفاً ميسراً بها”.

وأضاف أن “الشعب السوري يطالب بحل الأزمة السورية في عامها العاشر، ولا يجري ذلك من خلال إجراء انتخابات الرئاسة، وهي لا تتوافق مع القرار الأممي 2254”.

كما أكد ديبو أن ما تحتاجه سوريا هو ” ترسيخ مبادئ الديمقراطية وثوابت السيادة الوطنية التي تأتي في أولوياتها تحقيق مبدأ المواطنة الديمقراطية والعيش المشترك بين المكونات السورية ونيل حقوق هذه المكونات غير المنقوصة في سلطة الشعب لنفسه بنفسه في جميع مناطقه وأقاليمه”.

يُذكر أن نظام الأسد أعلن عن إقامة “الانتخابات الرئاسية” في 20 أيار/مايو القادم، وهي ثاني انتخابات منذ انطلاق الثورة السورية في آذار/ مارس عام 2011 وسط رفض شعبي ودولي لها.

المصدر: سبوتنيك

زر الذهاب إلى الأعلى