fbpx

علاج الاسهال عند الاطفال بطرق سهلة وبسيطة

علاج الاسهال عند الاطفال بطرق سهلة وبسيطة.. لا شيء يمكن أن يعكر مزاج أو متعة الطفل أو يتعارض خطته في اللعب والمرح مع أخوته أو أصدقائه أكثر من حالة الإسهال؛ فالإسهال هو حالة منتشرة تحدث عندما يحتوي البراز على الكثير من الماء ويصبح سائلاً ولا يستطيع الطفل السيطرة عليه فيضطر يذهب إلى المرحاض في أوقات قصيرة بين المرة والثانية، ولهذا نضع لكم أهم طرق علاج الاسهال عند الاطفال.

علاج الاسهال عند الاطفال بطرق سهلة وبسيطة

توجد بعض الأسباب المنتشرة لإصابة الأطفال بالإسهال والتي تشمل ما يلي:

العدوى بالفيروس والتي تكون عن طريق الإصابة بفيروس أو بكتيريا سالمونيلا، وقليلاً ما تكون هناك عدوى أو التهاب المعدة فالتهاب المعدة الناتج عن وجود فيروس يعد من أكثر الأمراض انتشارًا مسببًا لحدوث الإسهال للأطفال، وفي الغالب يكون معه إصابة بالقيء وألم المعدة والصداع، وارتفاع درجة الحرارة التي قد تصل إلى الحمى.

التسمم الغذائي: يعد من أهم الأسباب التي تتسبب في ظهور أعراض الإسهال والقيء بشكل سريع، وفي الغالب دائمًا ما تهدأ هذه الأعراض إلا بعد تفريغ شامل للمحتوى المزعج؛ حيث يكون في بعض الأوقات ما يكون خلال الأربع وعشرون ساعة من توقيت زيارة الطبيب المعالج.

أدوية تتسبب في حدوث تليين البطن: توجد بعض الملينات التي تتسبب في حدوث إسهال للأطفال والكبار وإذا كان الطفل يتناول مضادات حيوية ربما تتسبب في الإسهال، فيجب التحدث مع الطبيب المعالج ونطالبه التقليل في الجرعة.

كما توجد العديد من مسببات الإسهال للأطفال والتي تتمثل فيما يلي:

القولون العصبي، والحساسية من أكلة معينة، ومرض البطن، مرض كرون، فيجب أن ننتبه جيدًا لصحة الطفل ودرجة معاناته من الإصابة بالإسهال وضرورة الاستشارة الطبية إذا لزم الأمر وتكرر الإعياء والإسهال.

علاج الاسهال عند الاطفال

الاسهال بشكل عام هو طريقة يقوم باتباعها نظام الجسم لكي يتخلص تمامًا من الميكروبات والجراثيم، وبالتالي يتم علاج الاسهال عند الأطفال بالطرق التالية:

علاج الإسهال للأطفال بسبب العدوى: فمن الممكن أن يستمر التهاب المعدة الذي يسببه الفيروس من خمسة أيام إلى أربعة عشرة يومًا، ومن الضروري أن يتم الالتزام بالأدوية والعقاقير التي يقوم بوصفها الطبيب المعالج.

معرفة مدى أهمية الحفاظ على جسم الطفل أن يظل رطب طوال الوقت؛ فيجب أن يتناول شرب السوائل من أجل منع حدوث الجفاف، ويكون ذلك تبعًا لما يقوله الطبيب المعالج فقط.

أقرأ أيضاً : كل ما تريد معرفته عن حبوب مارفيلون

 علاج الاسهال للاطفال بسبب الأدوية: يمكن أن يساعد تقليل جرعة أو تغيير أنواع المضاد الحيوي في تخفيف عملية الإسهال التي قامت بتوضيحها إحدى الدراسات أن الزبادي الغني بمادة البروبيوتيك يمكن أن يساعد في تخفيف عملية الإسهال الناتج عن المضاد الحيوي.

 علاج الاسهال للاطفال بسبب التسمم: إذا كان التسمم بسيط إلى حدِ ما فمن الممكن أن نهتم بصحة الطفل في المنزل لمدة لا تزيد عن 24 ساعة، فمن الضروري أن تتم المحافظة عليه من الجفاف، فإذا ظل مستمرًا للأعراض أكثر من الوقت المذكور يجب الذهاب لاستشارة طبية.

محاذير الجفاف وأعراضه لدى الأطفال

قبل أن تتعرف جيدًا على طرق علاج الاسهال عند الاطفال يجب أن تكون على علم ودراسة شاملة بمدة عواقب الإسهال، حيث يعتبر الجفاف أشهر مضاعفات الاسهال لدى الصغار والأطفال، ويسبب نواتج غير مستحبة مثل التلف الدماغي، والجفاف المؤدي للوفاة.

أعراض حدوث الجفاف للطفل

  •   الدوخة والدوار المستمر.
  •   الجفاف الفموي.
  •   البول ذو اللون الأصفر.
  •   البول الخفيف أو المنقطع تمامًا.
  •   برودة شديدة وجفاف الجلد.
  •   انخفاض مستوى الطاقة.

 طرق مستوحاة من الطبيعة لعلاج الاسهال عند الاطفال

 الموز: يعد من الأطعمة السهلة في الهضم، بالإضافة إلى أنه مصدر مهم وغني بالبوتاسيوم الذي يفقده الجسم تمامًا بجميع حالات الإسهال، ومصدر غني بالألياف المذابة؛ فالألياف تساعد في تذويب امتصاص السائل بالأمعاء مما يؤدي لتخفيف الإصابة بالإسهال ومكافحة الإمساك.

عصير التفاح: يعد من أهم المصادر الغنية بمادة البكتين مثل الموز، ولكنه يحتوي على قشر التفاح الذي يكون عبارة عن كمية وفيرة جدًا من الألياف فبالتالي يكون صعب في عملية الهضم؛ ولهذا يجب شرب عصير التفاح من أجل الاستفادة من عناصر غذائية مهمة.

الخضراوات المطبوخة: يعد الخضار المطبوخ من أهم الاختيارات الجيدة التي تعمل على تعويض العناصر الغذائية المفقودة أثناء فترة الإسهال، ولكن يجب أن يتم تقشير الخضار ويزال تمامًا البذور ثم يتم طهيها قبل أن نقوم بإطعام الطفل منها، ويجب البعد عن الخضار النيء بسبب صعوبة الهضم.

طريقة الوقاية من عدوى الإسهال لدى الأطفال

توجد العديد من النصائح التي إذا قامت الأم باتباعها سوف تقي طفلها من الاسهال تمامًا، والمتابعة الدورية التي تؤدي للحفاظ على صحة الطفل من الإسهال، فمنها لا يصاب الطفل بأي مضاعفات أو حتى أعراض الإسهال، فمن أهم تلك النصائح ما يلي:

  • الاهتمام بغسل الأيدي جيدًا.
  • التأكد من أمان الطعام وسلامته، وكافة المشروبات المقدمة للطفل.
  • عدم منح الطفل حليب مبستر ويجب أن يتم تناوله طبيعيًا لأنه يحتوي على فيتامينات وعناصر غذائية يفتقدها الحليب.
  • يجب الحرص على أن يتناول الطفل الخضار والفاكهة ولكن بعد غسلها بشكل جيد من أجل التخلص من الكيماويات الموجودة في المحصول.
  • تناول اللحم والأسماك المطهو جيدًا مع تجنبها وهي غير مطهية بشكل جيد لكي لا يتعرض الطفل لبكتريا وفيروسات خطيرة.
  • لا يجب تقديم الأطعمة والأكلات من الباعة في الشوارع للطفل؛ وذلك لأنها غير مدعومة أو تكون ذات ثقة من سلامتها أو معرفة طريقة طهيها.

علاج الإسهال باستخدام الأدوية

إذا لم يستجيب الطفل للطرق المنزلية في علاج الإسهال سوف يتم اللجوء على الفور للطبيب الذي يقوم الطبيب بتوجيهاته من أجل النصح والإرشاد لبعض الأدوية والطرق العلاجية السريعة

  • الطبيب يقوم بتحديد السبب، وعلاجه.
  • يقوم بتحديد مضاد حيوي خاص بالسبب الذي أدى لحدوث الإسهال.
  • يتناول الطفل من استشارة الطبيب مضاد الإسهال في بعض الأوقات تقوم يتوقف الإسهال في اليوم الثاني،  ولكنها لا تمنع الفيروسات من الجسم؛ ولهذا يجب أن يتم تحديد السبب أولاً، ثم العلاج.

في النهاية يجب أن تحافظي على سلامة طفلك بتقديم الطعام من المنزل ومطهو بمكونات آمنة خالية تمامًا من أي ميكروبات أو فيروسات تؤدي بحياة طفلك للهلاك. 

زر الذهاب إلى الأعلى