fbpx

تعرف على الفنانة العربية التي حظيت باهتمام بيليه

لم يكن أسطورة الكرة العالمية بيليه محط اهتمام الإعلام والرأي العام في الملاعب وحسب، بل جذبت أخباره الخاصة عشّاقه أيضًا.

وعقب وفاة “الملك” البرازيلي، عادت الحكايات المرتبطة بحياته بالانتشار من جديد. واحدة من هذه القصص بطلتها ممثلة مصرية شهيرة، هي الراحلة زبيدة ثروت “صاحبة أجمل عينين عرفتهما السينما المصرية”، حسبما كانت توصف في زمنها.

“أراد أن يتزوجني”

في مقابلة مع قناة “الحياة” التلفزيونية المصرية عام 2005، كشفت ثروت أن بيليه وقع بحبها من أول نظرة في الكويت، وكان يلاحقها تلفونياً عبر القارات ويطلب منها الزواج.

وقالت الفنانة المصرية: “دعاني وزير كويتي لحضور افتتاح مهرجان عام 1973 بالكويت، وعند دخولي الفندق وجدت في صالونه ازدحاماً حول شاب محاط بأكاليل ورد أرسلها معجبون”.

لم يكن ذلك الأسمر سوى بيليه، الذي زار في ذلك العام الكويت مع فريقه “سانتوس” ليخوض مباراة ضد “القادسية” المحلي، وحين رآها اللاعب صدفة بالفندق، سحرته على ما يبدو، ووقع بحبها سريعاً، وفق ما قالته في المقابلة.

وأضافت: “ألبسني طوق ورد، رغم أنني لم أكن أعرفه، وعند عودتي إلى مصر، استمر في محاولة الاتصال بي”.

وتابعت قائلة: “لم أكن أفهم شيئاً من بيليه، لأنه لم يكن يتحدث الإنكليزية، وأنا غير ملمة بالبرتغالية”.

وشددت ثروت على أن “بيليه أحبّني جداً، وكان يريد الزواج مني والسفر بعد ذلك للعيش في البرازيل، وفي كل مرة كنت أدخل إلى الفندق كنت أجده بانتظاري”.

زيارة بيروت والخرطوم

في سياق منفصل، زار بيليه عددًا من الدول العربية خلال حياته. فإضافة إلى الكويت، التي زارها مرتين، حطّت طائرة بيليه في الخرطوم السودانية، إضافة للعاصمة اللبنانية بيروت.

وعام 1973 زار أسطورة كرة القدم البرازيلي، السودان بدعوة من نادي الهلال السوداني، في زيارة نادرة للقارة الإفريقية.

المباراة التاريخية جرت على ملعب استاد الهلال السوداني بأم درمان، وانتهت بفوز النادي البرازيلي بهدف وحيد.

إضافة إلى ذلك، وعند الإعلان عن وفاته، استعاد اللبنانيون ذكرى زيارة أسطورة كرة القدم بيليه للبلاد عام 1975.

وللبنانيين مع بيليه ذكرى خاصة تتمثل في ارتدائه قميص ناد هو الأكبر شعبية في البلاد، خلال الزيارة التي لعب فيها لصالح نادي النجمة في أبريل/ نيسان من عام 1975، وقبل أيام معدودة فقط من اندلاع الحرب الأهلية التي استمرت 15 عامًا، وحتى عام 1990.

وجاءت زيارة بيليه حينها لبيروت، ضمن مباراة ودية لأهداف خيرية خاضها النجمة أمام منتخب “جامعات فرنسا”، فلعب الراحل على استاد مدينة كميل شمعون الرياضية أمام 50 ألف متفرج، وقد شارك بداية كحارس مرمى قبل أن يتحول إلى الهجوم، في لقاء انتهى لصالح النادي اللبناني بنتيجة 2-1.

عمر الخالدي

صحفي وانتمائي عربي، اخبار الربيع العربي هي جل اهتمامي، أؤمن أن الصحافة هي السلطة الاولى وهي الرقيب الذي يصحح الخطأ، لي العديد من المنشورات المطبوعة، اعمل في موقع المورد منذ عام 2020، أؤمن أن الكتابة يجب أن تكون نابعة من شخص لديه التجربة وهذا ما اعمل به وما يميز كتابتي في موقع المورد.
زر الذهاب إلى الأعلى