ميليشيا الدفاع الوطني تعتزم طرد عدد كبير من عناصرها في مدينة البوكمال

بدأت ميليشيا الدفاع الوطني في مدينة البوكمال بريف ديرالزور الشرقي بالترتيب لإقامة دورة تدريبية جديدة لكافة عناصرها في البوكمال وريفها.

وقال ناشطون في شبكة “ديرالزور24” إن الدورة ستقام في العاشر من الشهر الجاري وتستمر لمدة 10 أيام.

وأضاف، أن الهدف من الدورة الجديدة هو اختبار العناصر، لطرد من هم غير جديرين بالخدمة، والإبقاء على العناصر الذين يجتازون الاختبار.

وأكد أن عددا من العناصر الذين لهم مسؤولين من المعارف أو الأقارب لم تتم دعوتهم للالتحاق بالدورة.

ويأتي هذا الاجراء من قبل ميليشيا الدفاع الوطني، بعد أزمة مالية اجتاحت كيان الميليشيا، وبدأت للظهور مؤخرة بعد تأخير دفع المرتبات للعناصر، والمشاجرات التي حصلت بين قادة الميليشيا بسبب العوز المادي.

زر الذهاب إلى الأعلى