مقتل 6 أشخاص خلال أقل من أسبوع في مخيم الهول شمال شرق الحسكة

عثر يوم أمس الثلاثاء 5 كانون الثاني/ يناير، في مخيم “الهول” شمال شرقي الحسكة، على جثث ثلاثة أشخاص قتلوا على يد مجهولين، لترتفع حصيلة الاغتيالات في المخيم خلال أقل من أسبوع، إلى 6 أشخاص.

وذكرت شبكة “عين الفرات” المحلية الإخبارية اليوم الأربعاء، أنّ حراس مخيم “الهول” عثروا أمس الثلاثاء، على جثث ثلاثة من المقيمين في مخيم الهول للنازحين، كانوا قد قتلوا بواسطة مسدسٍ كاتم للصوت.

وبحسب الشبكة فالقتلى هم، زوجان من اللاجئين الذين يحملون الجنسية العراقية، بالإضافة إلى نازح سوري، ورجحت الشبكة أنّ يكون جهاز “الحسبة” النسائي التابع لتنظيم “داعش” هو منْ يقف وراء عمليات الاغتيال.

وذكرت مصادر، أنّ القتلى عثر عليهم في القطاع الرابع في المخيم، وأنه بعد الكشف على الجثث من قبل المركز الطبي، تبين أنّ عملية القتل تمتْ بواسطة آلة حادّة عن طريق الطعن بالبطن، والرأس والصدر، ومضى على قتلهم أكثر من 12 ساعة.

وأضاف المصدر، أنّ قوات “أسايش المرأة” قامت على إثر العملية بحملة دهمٍ واعتقالات داخل المخيم، طالت عدداً من النساء الأجنبيات، وأفاد قيادي من “قسد” عن وجود جهاز حسبة تابعٍ لـ “داعش” داخل المخيم، تقوده نساء أجنبيات.

ويذكر أن مخيم “الهول” للنازحين يضم الآلاف من عائلات وأطفال “داعش” ومن النازحين السوريين والعراقيين، ويعتبر من الأماكن الخطرة.

زر الذهاب إلى الأعلى