الشؤون الدينية التركية تصدر فتوى بشأن المأكولات البحرية

كشفت رئاسة الشؤون الدينية التركية “ديانت” في بيان أن فتواها الخاصة بتحريم أكل بعض المأكولات البحرية ليس بجديد وإنما تم تداوله مؤخراً عبر الوسائل الإعلامية ووسائل التواصل الاجتماعي.

وأعربت في بيان الخميس عن استغرابها من الجدل الذي صاحب الخبر الذي تم تداوله مؤخراً.

اقرأ أيضا: كم بلغت قيمة صادرات تركيا من السيارات خلال 7 أشهر الماضية ؟

وأوضح البيان أن فتوى “ديانت” التي شاركتها على حساباتها الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي ما هي إلا إجابة على سؤال طرحه أحد الأشخاص بشأن جواز تناول المأكولات البحرية.

ولفتت إلى أن بعض وسائل الإعلام تداولت الفتوى وكأنها جديدة، بينما سبق أن حاولت “ديانت جمع مختلف آراء المذاهب الإسلامية السنية للإجابة على استفسار طرح عليها في السنوات الماضية حول المأكولات البحرية”.

وكانت وسائل إعلامية تركية نقلت أن رئاسة الشؤون الدينية التركية “ديانت” حرّمت تناول بلح البحر والجمبري والحبار وسرطان البحر والكركند، قائلة إن تناولها “غير حلال”.

وأوضحت أن “تناول بعض المأكولات البحرية ممنوع ومحرم في الإسلام”، وأن “القرآن يسمح بتناول الأطعمة التي يتم الحصول عليها من البحر، ولا يشمل ذلك الكائنات البحرية التي يمكن أن تعيش على الأرض”.

وأشارت إلى أنه وفقاً للمذهب الحنفي، “يحرم تناول بلح البحر، الكاليماري، سرطان البحر، الكركند، والروبيان، بينما يحرم المذهب الشافعي تناول الضفادع وسرطان البحر والسلاحف والثعابين المائية”.

وقالت إن المذهب الشافعي يجيز “أكل الكائنات التي تعيش في الماء وتموت في وقت قصير بمجرد خروجها من الماء، بغض النظر عن شكلها أو طريقة موتها. أما حيوانات البحر التي تعيش على اليابسة فلا يجوز أكلها إلا إذا كانت تشبه الحيوانات البرية التي تؤكل لحومها”.

زر الذهاب إلى الأعلى